الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مواجهات عقب إعدام قيادي إسلامي بنجلاديشي

مواجهات عقب إعدام قيادي إسلامي بنجلاديشي

قتل شخصان على الأقل اليوم السبت في بنجلاديش، في ظل احتجاجات اندلعت هذا الأسبوع، بعد أن حكم على قيادي إسلامي بالإعدام، بتهم تتعلق بارتكاب جرائم حرب.

وقالت الشرطة: إن المحتجين الاثنين لقيا حتفهما في اشتباكات مع قوات الأمن في منطقة تشيتاجونج جنوب البلاد.

واندلعت أعمال العنف بعد أن حاولت الشرطة إزالة الحواجز التي أقامها أنصار حزب “الجماعة الإسلامية” على طريق سريع رئيس.

وذكرت الشرطة أن عددًا من حافلات الركاب تعرضت للتخريب في المنطقة الواقعة على بعد 340 كيلومترًا جنوب شرق العاصمة دكا.

ودمر المتظاهرون أيضًا معبدًا، وأضرموا النار في منازل تابعة للأقلية الهندوسية في منطقة باجيرهات جنوب غرب البلاد.

واندلعت أعمال العنف في مختلف أنحاء البلاد بعد إدانة ديلاوار حسين سيدي (73 عامًا) نائب زعيم حزب “الجماعة الإسلامية” المعارض، والحكم عليه أمس الأول الخميس بالإعدام، بتهمة التورط في أعمال قتل ونهب وحرق عمدي واغتصاب خلال حرب استقلال بنجلاديش عن باكستان التي استمرت تسعة أشهر عام 1971.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*