السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » حكومة نجاد تصنع الأعداء

حكومة نجاد تصنع الأعداء

اعتبر الرئيس الايراني السابق والرئيس الحالي لمجمع تشخيص مصلحة النظام اكبر هاشمي رفسنجاني الوضع في ايران بأنه متدهور ووجه انتقادات لاذعة لاداء حكومه الرئيس الايراني الحالي محمود احمدي نجاد.

وأعرب رفسنجاني حسبما اعلنه الاعلام الايراني امس خلال استقباله كبار رجال الاعمال والصناعيين والمنتجين الايرانيين عن أسفه لعدم تنفيذ الجانب الاكبر من الخطة التنموية الخماسية في البلاد وقال ان “الغرور وعدم الالتزام بالقانون وغياب مخططات مدروسة وانتهاج سياسة خارجية متخاصمة من سمات الحكومة الايرانية الحالية “.

واشار الى العقوبات الاقتصادية التي تتعرض لها ايران في الوقت الراهن وعزا ذلك الى انتهاج حكومة الرئيس احمدي نجاد سياسة تخاصمية مع الخارج ورأى بان انتهاج سياسة خارجية يتم من خلالها كسب صداقات الدول الاخرى وتحول دون حصول اي توتر في علاقات ايران مع الخارج من شأنه ان يفتح الطريق للوصول الى اسواق الاخرين وبالتالي تعزيز الاقتصاد الايراني .

ورأى بان حكومة نجاد تعمل على خلق اعداء دون اي مبرر وذلك من خلال اطلاق تصريحات عدائية ووجهات نظر غير مدروسة وغير مبررة، الامر الذي يضر بعلاقات ايران مع الدول الاخرى.

وتساءل رفسنجاني عن مئات المليارات الدولارات التي حصلت عليها ايران من تصدير النفط خلال الاعوام الاخيرة وقال ” توقعنا ان تحدث هذه المبالغ الطائلة ثورة اقتصادية كبرى في ايران ولكننا نرى اليوم بان المؤسسات الرقابية في البلاد تتساءل، كيف وأين تم صرف هذه الثروة الطائلة “.

وأكد بان للاقتصاد الايراني مؤهلات وطاقات وامكانات كبيرة يمكن استغلالها لاحداث طفرة اقتصادية في ايران ولكن سوء ادارة حكومة الرئيس نجاد ادى الى تدهور الوضع الاقتصادي في البلاد. على صعيد ذي صلة كشف قائد مقر “خاتم الانبياء (ص)” للدفاع الجوي في ايران العميد فرزاد اسماعيلي امس ان قواته رصدت في 10 شباط الماضي طائرة استطلاع اميركية من طراز “يو 2” تقترب من حدود ايران في منطقة بحر عمان ووجهت لها انذارا وتجبرها على الابتعاد. 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*