الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مقاتلون سوريون يقصفون مواقع لحزب الله

مقاتلون سوريون يقصفون مواقع لحزب الله

أفادت مراسلة الجزيرة في لبنان بأن قذيفة صاروخية أطلقت من الجانب السوري وسقطت في شرق لبنان، وذلك بعد سقوط خمس قذائف في المنطقة صباح الأربعاء، كما أعلنت جماعة تسمى الجبهة الإسلامية السورية في بيان عن استهدافها لمواقع تابعة لـحزب الله داخل الأراضي اللبنانية. 

وذكرت مراسلة الجزيرة إلسي أبي عاصي أن قذيفة صاروخية من عيار 107 مليمترات كانت أطلقت من الجانب السوري قد سقطت في منطقة الهرمل شرق لبنان على بعد نحو كيلومترين عن الحدود السورية، مضيفة أن القذيفة لم تنفجر.

وفي الأثناء، قال لواء الحق التابع للجبهة الإسلامية السورية -إحدى الكتائب المعارضة- في بيان مصور إنه قام باستهدات معاقل ومقرات حزب الله بالصواريخ، وذلك ردا على قصف الحزب المتكرر على ريف مدينة القصير بمحافظة حمص واحتلاله جزءا منه.

وكان صباح الأربعاء قد شهد انطلاق خمس قذائف من سوريا لتسقط في حقول قرب قرية القصر الواقعة على مسافة تقل عن كيلومترين عن الحدود، لكن لم يصب أحد.

وحذرت الحكومة السورية -التي تواجه ثورة اندلعت منذ عامين ضد حكم الرئيس بشار الأسد وحكم عائلته الذي استمر أربعين عاما- من أنها قد تضرب مقاتلي المعارضة الذين يلجؤون عبر الحدود.

وجاءت هذه التطورات بعد يوم من إدانة الرئيس اللبناني ميشال سليمان ضربة جوية سورية على عرسال في وادي البقاع شرق لبنان، واصفا ذلك بأنه “انتهاك مرفوض” للسيادة اللبنانية.

من جهته، دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون السلطات السورية إلى وقف انتهاكات الحدود واحترام سيادة لبنان وسلامته الإقليمية، وذكر المتحدث باسم بان أن الغارة الجوية تنتهك سيادة لبنان، وتعد مصدرا خطيرا للقلق.

وأشار المتحدث إلى أن الأمين العام حذر في تقريره الأخير لمجلس الأمن الدولي من الحوادث الخطيرة والمتكررة التي تقع عبر الحدود بين سوريا ولبنان، ودعا النظام السوري إلى وقف جميع الانتهاكات للحدود، وأضاف أن مجلس الأمن أكد بالإجماع الأسبوع الماضي قلقه البالغ بشأن مثل تلك الحوادث.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*