السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الاتصالات السعودية تطالب شبكات التواصل بالتعاون أو الحجب

الاتصالات السعودية تطالب شبكات التواصل بالتعاون أو الحجب

استمرارية «الواتس أب والاسكايب والفايبر» بعد انتهاء مهلة اليوم الأول الشركات المشغلة: لم يصلنا شيء والموضوع عند الهيئة

أكدت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أن بعض تطبيقات الاتصالات عبر بروتوكول الإنترنت بوضعها الحالي لا تفي بالمتطلبات التنظيمية والأنظمة السارية في المملكة .

وقالت الهيئة في بيان لها أمس «إن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أبلغت مقدمي الخدمة المرخص لهم بضرورة العمل مع الشركات المطورة لتلك التطبيقات على سرعة استيفاء المتطلبات التنظيمية المطلوبة».

وفيما يلي نص البيان الذي أصدرته الهيئة: «إشارة إلى ما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام بخصوص إيقاف بعض تطبيقات الاتصالات عبر بروتوكول الإنترنت في المملكة مثل: (الواتساب، السكايب، فيبر، لاين وغيرها)، تود هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أن توضح أنها تعمل على نشر خدمات وتطبيقات الاتصالات وتقنية المعلومات لكافة المستخدمين في المملكة وفقا للمهام المناطة بها، في إطار نظام الاتصالات ولائحته التنفيذية والأنظمة الأخرى السارية في المملكة، وكذلك المحافظة على القيم والمبادئ، وحماية حقوق جميع الأطراف، وحماية المجتمع من أية جوانب سلبية تؤدي إلى الإضرار بالمصلحة العامة.

وفي هذا الإطار، فإن الهيئة تقوم بشكل مستمر بدراسات للتطبيقات والخدمات التي تقدم للعموم في المملكة من خلال مقدمي الخدمة المرخص لهم أو تلك المتاحة على شبكة الإنترنت.

وتبين للهيئة أن بعض تطبيقات الاتصالات عبر بروتوكول الإنترنت بوضعها الحالي لا تفي بالمتطلبات التنظيمية والأنظمة السارية، وأبلغت الهيئة مقدمي الخدمة المرخص لهم بضرورة العمل مع الشركات المطورة لتلك التطبيقات على سرعة استيفاء المتطلبات التنظيمية المطلوبة.

وتؤكد الهيئة أنها ستقوم باتخاذ الإجراء المناسب حيال هذه التطبيقات والخدمات في حال عدم الوفاء بتلك المتطلبات، علما أنها حريصة على تشجيع الشركات لتقديم أحدث الخدمات المتوافقة مع متطلبات التراخيص الصادرة لها، بالإضافة إلى إيلائها جانب خصوصية المستخدمين وضمان حمايتها أهمية قصوى».

إلى ذلك أوضح لـ «عكاظ» مصدر مسؤول في الجمعية السعودية لهندسة الاتصالات أن البيان الذي أعلنت عنه هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات قد يعود لسرعة تنقل الشائعات بين الناس، وأن خطابها الأخير الذي أعلنت عنه يظهر رغبة الهيئة بتطبيق ما تم تطبيقه قبل 7 أشهر عندما تمت مراقبة خدمة «البلاك بيري».

وعن عدم إيفاء متطلبات تطبيقات الاتصالات في وضعها الحالي، كما أوضح خطاب الهيئة، بين المصدر أن الأمر يحتمل جانبين أولهما: أمني وأن الهيئة ترغب بمتابعة جميع ما يدار داخل هذه الجوالات وما يصدر منها، والأمر الثاني: مادي لرغبة شركات الاتصالات تخفيف الخسارة التي تتكبدها، نتيجة انصراف الناس عن الاتصالات وانشغالهم بتلك البرامج، مبينا أن نص الهيئة باتخاذ إجراء مناسب حيال تلك التطبيقات يوضح أنه لم يتم حتى الآن اجتماع بين الهيئة والشركات المشغلة، وأن الأمر سيتم تطبيقه في المستقبل القريب لوضع رؤية وقرارات وتشريعات.

وعلى صعيد الشركات، نفى لـ «عكاظ» المتحدث الرسمي لشركة الاتصالات السعودية Stc نواف الشعلاني معرفته بأي قرار يختص بحجب خدمة الواتساب والاسكايب والفايبر، مشددا على ذلك بقوله: «أتمنى التواصل مع هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات فهم المخولون بهذا الشأن»، وتم التواصل مع المتحدث الرسمي بناء على ما طلبه رئيس الشركة أمين السدي.

إلى جانب ذلك، صرح مسؤول في شركة «زين» بعدم وجود أي خطاب من هيئة الاتصالات بشأن حجب الخدمة أو إيقافها، وكان تصريح هذا المصدر بناء على تواصل «عكاظ» مع الرئيس التنفيذي لشركة زين « فريزر كيرلي» الذي وجه المصدر للتصريح في هذا الشأن.

وكشف الرئيس الجديد لمجلس إدارة شركة زين للاتصالات فهد بن إبراهيم الدغيثر عن سماعه فقط بهذا الخبر دون معرفته بوصول قرار من هيئة الاتصالات من عدمه، موضحا أن هذا الأمر من اختصاص الإدارة وليس مجلس الإدارة.

وتواصلت «عكاظ» مع رئيس شركة موبايلي خالد عمر الكاف، الذي بين عدم معرفته بالموضوع لتواجده خارج المملكة في فترة الإجازة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*