السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » نيجيريا..عودة الهجمات الدامية

نيجيريا..عودة الهجمات الدامية

قُتل 11 شخصا واُصيب ستة آخرون في هجوم على قرية بولاية آداماوا شمال شرق نيجيريا أمس السبت، بينما فُقد 12 من رجال الشرطة في كمين لمسلحين بدلتا النيجر الغنية بالنفط جنوب البلاد.

وقالت الشرطة إن أشخاصا يُشتبه بأنهم “متشددون إسلاميون” هم الذين نفذوا الهجوم ضد قرية مادوبي التي يوجد بها منزل نائب حاكم ولاية آداماوا.

وقالت السلطات إن مسلحين نفذوا كمينا ضد قارب تابع للشرطة بدلتا النيجر، وأطلقوا عليه النار الأمر الذي أسفر عن فقدان 12 من رجال الشرطة.

وأضافت بأن الهجوم الذي جرى أمس الأول يجيء عقب بيان زُعم أن حركة تحرير دلتا النيجر (ميند) المسلحة بالدلتا، وهي الحركة الرئيسية المسلحة هناك، قد أصدرته وهددت فيه باستئناف عملياتها بسبب الحكم بالسجن على القائد المفترض لها هنري أوكاه بجنوب أفريقيا.

ونفى مفتش الشرطة كنغسلي أوميري وجود علاقة بين تهديدات ميند والهجوم على القارب، وقال: يبدو أنه مرتبط بنزاع بين مسلح سابق وعصابته. وذكر أن الهجوم الذي جرى بالمستنقعات بولاية بايلسا تم خلال مرافقة الشرطة المسلح السابق المحتجز من قبل السلطات وسُمح له بحضور جنازة والدته.

وأوضح أن المسلح السابق كان قد وافق على قبول العفو الحكومي عام 2009 وطلب يوم الجمعة المنصرم من الشرطة مرافقته لحضور جنازة والدته، ويبدو أنه كان يتوقع هذا الهجوم نظرا لانتقادات ضده بعدم توزيعه مستحقات مالية بموجب العفو بعدالة على أفراد العصابة.

وأضاف أوميري بأن ثلاثة من الشرطة بالإضافة إلى سائق القارب تم إنقاذهم، ومن المبكر القول إن رجال الشرطة قد قُتلوا.

يُشار إلى أن مثل هذه النزاعات تتفجر بين حين وآخر بين أفراد العصابات المسلحة السابقة وزعمائها بدلتا النيجر.

وكانت محكمة بجنوب أفريقيا قد حكمت على أوكاه الذي يتمتع بإقامة دائمة هناك بالسجن 24 عاما في مارس/آذار الماضي عقب إدانته بتنفيذ تفجير مزدوج بالقنابل بيوم الاستقلال بالعاصمة النيجيرية أبوجا.

ويُقال إن أوكاه هو قائد حركة تحرير دلتا النيجر، وهي مظلة لعدد من المجموعات التي تحارب من أجل “توزيع أكثر عدالة” لعائدات النفط بنيجيريا الدولة الأكثر إنتاجا للنفط بأفريقيا.

وعقب موافقة غالبية قادة الحركة على عفو عرضته الحكومة عام 2009، تفككت ولم يتضح بعد من الذي يقف وراء البيان الذي أصدرته الحركة الأربعاء وهددت فيه باستئناف هجماتها. 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*