الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » هيئة الأمر بالمعروف تصف المتجمهرين بـ ( المتشددين )

هيئة الأمر بالمعروف تصف المتجمهرين بـ ( المتشددين )

أكد الدكتور عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لـ”الاقتصادية” أن الهيئة لن تتراجع خطوة واحدة نحو تنفيذ مهامها كجهاز حكومي يؤدي أعماله وفق السياسة العامة للبلاد المرتكزة على الاعتدال والوسطية مع التمسك بالثوابت الشرعية.

وكان أكثر من عشرة أشخاص تجمعوا ضحى أمس أمام مبنى الرئاسة العامة للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في الرياض وعمدوا إلى التقاط صور لهم أثناء التجمع وبثها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، معتبرين أن ذلك موقفاً يرمي إلى تصحيح بعض القرارات الوظيفية والإجرائية التي انتهجتها الرئاسة أخيراً.

وقلل مسؤول رفيع في “الهيئة” من خطوة أولئك الأفراد، موضحاً لـ”الاقتصادية” أن مجموعة “متشددين” يقودهم أربعة “مشاغبين” رفضوا مقابلة أي مسؤول في الرئاسة على الرغم من دعوتهم إلى ذلك مكتفين بالتجول في أروقة مبنى الرئاسة والتقاط صور لهم في الداخل ومن أمام الباب الرئيس للمبنى وبثها عبر موقع التدوين القصير “تويتر”.

واعتبر المسؤول الرفيع أن المتشددين يريدون أن تتخذ الهيئة مواقف أكثر تشددا مع مهرجان التراث والثقافة وعمل المرأة في المحال التجارية المخصصة للنساء.

وبالعودة إلى الدكتور عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، قال إن الرئاسة دأبت على عدم الالتفات لكل شخص يرنو إلى إعاقة القرارات الحكومية الهادفة إلى تنمية الإنسان السعودي اقتصادياً وثقافياً، لافتاً إلى أن فئة المتشددين يريدون أن تبقى الرئاسة جهازاً بعيداً عن المرونة وأن يظل “الانفلات” سمة مسؤولي الرئاسة وأعضائها.

مجموعة أشخاص أثناء تجمعهم أمام الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر امس في صورة تم تداولها عبر «تويتر».

وحول ما إذا كانت الرئاسة العامة للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر تنوي مقاضاة المسيئين لها عبر وسائل التواصل الاجتماعي قال آل الشيخ “لكل حادث حديث”.

وبين الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، أنه التقى مطلع الأسبوع الجاري في مكتبه بالرياض مجموعة من الأشخاص حاولت إثنائه عن المشاركة في المهرجان الوطني للتراث والثقافة لكنه أكد لهم أن الرئاسة كجهاز حكومي تشرف بالعمل في مهرجان وطني بالغ الأهمية وأنه ومن أجل ذلك زادت الهيئة من أفرادها العاملين في المهرجان هذا العام إلى 150 عضواً يتواجدون على مدار الساعة في “الجنادرية”.

وأفاد الدكتور آل الشيخ بأن هناك أشخاصا حاولوا ثني الرئاسة عن المشاركة في معرض الرياض الدولي للكتاب “لكننا أفهمناهم بلطف أن المعرض يمثل واجهة حضارية مشرقة للسعودية ولن نحيد عن المساهمة في إبراز ذلك الوجه المشرق”.

مؤكدا لهم أن الهيئة لا تنكر إلا المنكرات الظاهرة وأن السرائر لا يعلمها إلا الله سبحانه وتعالى.

وأثنى الدكتور عبد اللطيف آل الشيخ الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر على القرارات الخاصة بخلق فرص عمل للمرأة السعودية، جازماً بأن تحركات الحكومة في هذا الإطار هي محل تقدير رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر كونها تضع المرأة في طريق الاستقلال المالي وتحافظ على كينونتها كعضو فاعل في المجتمع وفق ما يتفق مع تعاليم الدين الحنيف وعادات المجتمع الأصيلة. 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*