الجمعة , 2 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مقاربة شاملة لمكافحة الارهاب

مقاربة شاملة لمكافحة الارهاب

 

قرر عشرة وزراء من مجموعة من دول غرب البحر الابيض المتوسط المجتمعين امس في الجزائر، العمل لصالح «مقاربة شاملة» لمكافحة الارهاب مبنية على محاربة الفقر وحل النزاعات والوقاية منها. 

وجاء في البيان الختامي الذي صادق عليه المجتمعون ان الوزراء «قرروا العمل سويا من اجل مقاربة شاملة لمكافحة الارهاب تستند الى دولة القانون والعدالة الاجتماعية ومحاربة الفقر وحل النزاعات والوقاية منها». وتضم مجموعة (٥+٥) خمس دول اوروبية هي فرنسا وايطاليا واسبانيا ومالطا والبرتغال وخمس دول من شمال افريقيا هي الجزائر والمغرب وتونس وليبيا وموريتانيا. 

ومثل فرنسا سفيرها بالجزائر اندري باران بسبب انشغال وزير الداخلية مانويل فالس، كما جاء في رسالة بعث بها الى المجتمعين وقرأها نطيره الجزائري دحو ولد قابلية. 

كما اتفق الوزراء على «تكثيف التعاون في مجال تامين الحدود وزيادة تبادل المعلومات المرتبطة بالنشاطات الارهابية بين مصالح الامن»، بحسب ما جاء في البيان. 

ودعوا الى التعاون في مجال مكافحة «الجريمة الالكترونية» لمنع استخدام الانترنت لاغراض ارهابية. 

وبحسب البيان الختامي فان الدول العشر قررت «الامنتاع قدر المستطاع عن دفع الفدية للمجموعات الارهابية خلال احتجاز رهائن لتجفيف منابع تمويل الالارهاب».

 واضاف البيان ان الوزراء ناقشوا قضايا مكافحة الجريمة المنظمة والهجرة غير الشرعية. 

وبخصوص الهجرة غير الشرعية التزم الوزراء الاوروبيون بدعم التنمية في الضفة الجنوبية للبحر المتوسط باعتبارها نقطة انطلاق المهاجرين غير الشرعيين نحو اوروبا و»تسهيل اجراءات الحصول على التاشيرة بالنسبة للمواطنين في كلتي الضفتين». 

 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*