الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مفاجأة سجن مسلم البراك خمس سنوات

مفاجأة سجن مسلم البراك خمس سنوات

قال القيادي البارز في المعارضة النائب السابق مسلم البراك لـ”العربية” إن الحكم بحقه باطل قانوناً وظالم جسدياً. وجاء تصريحه ذلك بعد أن حكمت عليه محكمة الجنايات الكويتية، الاثنين، بالسجن خمس سنوات مع النفاذ بتهمة التطاول والإساءة للذات الأميرية بسبب خطابه الشهير في أكتوبر من العام الماضي بساحة الإرادة خلال ندوة بعنوان “كفى عبثاً” و”لن نسمح لك”.
وأكد البراك لـ”العربية” أنه لم يمسّ الأمير، وإنما خاطب رئيس الدولة وهو أمر طبيعي ومسموح، وتابع أن أمن الدولة لم ترسل أحداً معروفاً ليغطي الندوة التي اتهم بسببها، وإنما أرسلت أشخاصاً سريين، وتعاملوا مع الموضوع كما يتعاملون مع المجرمين وتجار المخدرات.
وأشار البراك إلى أن المحاكمة لم تكن قانونية، إذ إن محاميه غابوا عن الجلسة وذلك لأن القاضي ارتكب مخالفة قانونية واضحة وكبيرة برفضه استدعاء شهود النفي.
وقال إن ائتلاف المعارضة ينظِّم مسيرة حاشدة ستنطلق من داره هو شخصياً للاعتراض على الحكم. وأكد أن تهمة إثارة الفوضى مردودة على أولئك الفاسدين وقاتلي الأمل في أعين أطفال الكويت.
حكم مفاجئ
ولم يكن أكثر المتشائمين في قضية مسلم البراك يتوقعون سجنه، حيث توقع بعض الحقوقيين صدور حكم لن يتجاوز عامين مع وقف النفاذ، لكن البعض رأى أن أي حكم سيصدر بحق البراك هو بسبب انسحاب فريق الدفاع في الجلسة السابقة، وعليه سارت القضية دون دفاع، ما اضطر المعارض مسلم البراك للدفاع عن نفسه أمام القاضي حينذاك.
هذا ومن المقرر أن يقوم فريق الدفاع عن البراك باستئناف الحكم الصادر ضده اليوم، إذ أكد عضو فريق الدفاع عن المتهم المحامي عبدالرحمن البراك أن الحكم بحبس النائب السابق مسلم البراك باطل، وذلك لمخالفته المادة 120 من قانون الإجراءات الجزائية ومخالفته أيضاً للمادة 34 من الدستور الكويتي والتي تنص على أن “المتهم بريء حتى تثبت إدانته في محاكمة قانونية تؤمن له فيها الضمانات الضرورية لممارسة حق الدفاع “.
وأفاد مراسل “العربية” بوجود حالة استنفار في أجهزة وزارة الداخلية، حيث قامت بضرب طوق أمني داخل وخارج قصر العدل وتحديداً بالقرب من قاعة المحاكمة.
وقالت مصادر أمنية لـ”العربية.نت” إن الاستنفار سيستمر خصوصاً في منطقة النائب مسلم البراك، بعد التجمعات الحاشدة التي بدأت أمام ديوان النائب السابق مساء أمس، ما استدعى من الجهات الأمنية أن تضرب طوقاً كبيراً حول قصر العدل الذي جرت فيه فصول محاكمة البراك.
وكان ائتلاف المعارضة خلال اجتماع عقده في ديوان مسلم البراك مساء أمس الأحد هدّد بتنظيم اعتصام تضامني كبير وحشد الشارع الكويتي للخروج في مسيرات إذا حكمت المحكمة بسجن البراك.
كما أشارت المعارضة في وقت سابق إلى أنه إذا ما صدرت أحكام بالسجن على البراك فإنها ستبدأ باتخاذ الإجراءات اللازمة على الفور، وتوقع مراقبون سياسيون أن يحتشد مناصرو البراك اليوم أمام ديوانه في منطقة صباح الناصر بالكويت.
ويتوقع أن تبدأ مسيرات حاشدة الليلة، في مقابل استنفار أمني لمواجهة أي سيناريو مقبل.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*