الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » قاعدة اليمن تعترف باغتيال القيادي عدنان القاض

قاعدة اليمن تعترف باغتيال القيادي عدنان القاض

بث تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب تسجيلا مصورا الجمعة تضمن اعترافا لشخص وصفه بالجاسوس بوضع شريحة إلكترونية سهلت اغتيال القيادي في التنظيم عدنان القاضي ورفيقه أبو رضوان بغارة أميركية على قرية بسنحان شرق صنعاء في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وتوعد التنظيم بالانتقام من عدد من الضباط اليمنيين المتورطين في العملية حسب الشريط الذي بث على موقع الملاحم التابع للتنظيم.

وجاء في الشريط -الذي لم يتم التأكد من صحته- أن المساعد أول في قوات الحرس الجمهوري حفظ الله الكليبي الذي ألقى تنظيم القاعدة القبض عليه بعد أيام من مقتل القاضي أدلى باعترافات عن تورطه في وضع شريحة إلكترونية تمكن من خلالها الطيران الأميركي من قتل القيادي بالقاعدة مع مرافقه أبو رضوان.

وقال الكليبي -الذي ظهر في التسجيل وإلى جانبه طفله- “طلبوا مني أن أعطي ابني الشرائح، وأعطيته إياها بعد أن شرح له ضباط كيف يضعها”.

وتوعد ما يسمى بالقضاء الشرعي لقاعدة الجهاد في جزيرة العرب بالانتقام من عدد من الضباط قال إنهم تورطوا في اغتيال القاضي.

من جهته ذكر الطفل “أن والده أعطاه الشرائح وطلب منه أن يضعها لعدنان القاضي، وأن الذين دربوه على طريقة وضعها طلبوا منه أن يضعها يوم الأربعاء أو الخميس”، وأكد أنه جاء بالفعل يوم الخميس إلى بيت عدنان و”حين دخل الحمام صعدت على الطاولة ووضعتها في جيبه”.

وتعليقا على ذلك قال الباحث في شؤون القاعدة عبد الرزاق الجمل لوكالة يونايتد برس إنترناشونال إن الكشف عن تورط الكليبي في مقتل القاضي من الممكن أن يثير قضايا ثأر بين أسرتيهما حسب الأعراف اليمنية.

 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*