الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » أفغانستان …مقتل عدد كبير من الشرطة

أفغانستان …مقتل عدد كبير من الشرطة

أعلنت السلطات الأفغانية مقتل ثمانية من الشرطة اليوم الخميس بانفجار عبوة ناسفة عند مرور آليتهم قرب مدينة بولي عالم في ولاية لوغر جنوب العاصمة كابل. وقد تبنت حركة طالبان الهجوم مؤكدة “مقتل عدد كبير من الشرطة”.
وقال خان صادق -نائب قائد شرطة الولاية لوكالة الأنباء الفرنسية- إن الشرطة الأفغانيين كانوا -عندما وقع الانفجار- في شاحنة صغيرة يقومون بدورية قرب بولي عالم (كبرى مدن الولاية) مع جنود للتحالف تقلهم آلية ثانية. وأضاف أن “ثمانية شرطة قتلوا”، كما أكد المتحدث باسم الولاية دين محمد درويش الحادثة والحصيلة.
ومن جهته أكد المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد -في اتصال هاتفي مع وكالة الأنباء الفرنسية- خبر الهجوم الذي يعد واحدا من أكثر الهجمات دموية منذ حوالي شهر في أفغانستان، وأعلن مسؤولية جماعته عنه، قائلا إن “عددا كبيرا من الشرطة قتل وجرح منهم كثيرون”، دون أن يقدم تفاصيل أكثر.
وكانت حركة طالبان أعلنت في نهاية أبريل/نيسان بدء “هجوم الربيع”، وتوعدت بأن هجماتها ستستهدف قواعد للقوات الدولية ومنشآت حكومية، وأنها ستستخدم “تكتيكات عسكرية خاصة”، بالإضافة إلى “هجمات من الداخل” ينفذها جنود أفغانيون موالون للحركة.
ورغم أن طالبان لم تنفذ حتى الآن هجمات على نطاق واسع، فإن ثلاثة جنود بريطانيين -عاملين ضمن قوات حلف الناتو في أفغانستان (إيساف)- قتلوا الثلاثاء في ولاية هلمند (جنوب) بانفجار عبوة زرعت على جانب الطرق.
كما قتل الأربعاء بهجوم مشابه رئيس مجلس السلم الأعلى في هلمند شاه ولي خان.
يذكر أن أفغانستان لا تزال -منذ الإطاحة بحكم طالبان في نهاية 2001- تعيش اضطرابا أمنيا وهجمات متبادلة بين الحركة والقوات المحلية والدولية، ورغم تعهد قوات الأمن الأفغانية ذات الخبرة الضعيفة بحفظ الأمن، فإن هناك مخاوف من انزلاق البلاد في حرب أهلية بعد انسحاب قوات الناتو المتوقع نهاية العام القادم.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*