الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » توتر مسلح على الحدود الأفغانية الباكستانية

توتر مسلح على الحدود الأفغانية الباكستانية

قال مسؤولون باكستانيون وأفغان اليوم الخميس إن شرطي حدود أفغانيا قتل وأصيب جنديان باكستانيان خلال تبادل لإطلاق النار على حدود البلدين في ساعة متأخرة أمس الأربعاء في اشتباك من المرجح أن يزيد العلاقات المتوترة بين البلدين سوءا.
وأوضح مسؤول أفغاني كبير أن المئات من القوات الأفغانية الإضافية أرسلت إلى بوابة حدودية متنازع عليها بعد تبادل إطلاق النار الذي استمر أكثر من ساعتين.
وذكر مصدر باكستاني أن هجوما على نقطة تفتيش باكستانية هو الذي فجر الاشتباكات، لكن المسؤول الأفغاني الكبير قال إن المشاكل بدأت حين حاولت القوات الباكستانية تحصين البوابة الحدودية. وأصيب في تبادل إطلاق النار أيضا اثنان من شرطة الحدود الأفغانية.
ويعد الخلاف على البوابة الحدودية الأحدث من نوعه وسط توتر متصاعد بين البلدين أدى إلى توقف محاولاتهما لإقناع حركة طالبان على الجلوس إلى طاولة المفاوضات.
ويمثل خط دوراند الحدود التي رسمها البريطانيون عام 1893 بين البلدين. وتعترف باكستان بالحدود، لكن أفغانستان لا تعترف بها وتقول إن أي نشاط على جانبي خط دوراند يجب أن يكون بموافقة البلدين.
وفي أبريل/نيسان الماضي قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية الجنرال ظاهر عظيمي إن إنشاء باكستان بوابة على خط دوراند وداخل أفغانستان يتعارض مع كل الأعراف الدولية. وأضاف “سنلجأ لكل الخيارات لإزالة كل ما بنوه”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*