الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » السلطات الأمنية الأمريكية تحبط مخططا إرهابيا جديدا.

السلطات الأمنية الأمريكية تحبط مخططا إرهابيا جديدا.

لم تكد الولايات المتحدة الأمريكية الخروج من صدمة الحادث الإرهابي الذي هز مدينة بوسطن ، لتعلن سلطاتها الأمنية عن اكتشاف وإحباط مخطط إرهابي جديد . وتمكنت عناصر مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) يوم الجمعة 3 ماي الجاري ، من خلال عملية تفتيش في منزل أحد المشتبه بهم في مدينة مونتفيديو بولاية مينيسوتا ، وهي بلدة بالقرب من الحدود مع ولاية داكوتا (الولايات المتحدة الأمريكية)، من اكتشاف العديد من الأسلحة، بما في ذلك بندقية ومتفجرات . 

وقد شاركت في عملية البحث الشرطة الاتحادية والمحلية . وأسفرت العملية عن اعتقال رجل  يبلغ 24 عاما،ويدعى بوفورد روجرزBuford Roger  ، دون مقاومة ووجهت إليه تهمة الحيازة غير المشروعة للأسلحة النارية ، وفق ما جاء في بيان للشرطة الفدرالية صدر يوم الاثنين 6 ماي الجاري ، دون تقديم تفاصيل إضافية.

ويعتقد  مكتب التحقيقات الفدرالي أن “هجوما خطيرا أحبطته الشرطة وأن حياة السكان من المناطق المجاورة تم حفظها” . وفقا لمتحدث باسم الوكالة الاتحادية، فإن المشتبه فيه استهداف مونتيفيديو، وهي بلدة يبلغ عدد سكانها حوالي 5000 نسمة . 

ووفقا لشهادة خطية من عضو  بوحدة لمكافحة الإرهاب المحلي، فإن  المتهم بوفورد روجرز  سبق وأدين عام 2011  في عملية سطو مسلح  ، الأمر الذي يسمح له بامتلاك السلاح.

ويظهر جيدا أن أسلوب “الذئب المنفرد” الذي بات يعتمده تنظيم القاعدة في تنفيذ مخططاته الإجرامية ، يشكل خطرا حقيقيا على أمن الولايات المتحدة الأمريكية ؛ الأمر الذي يفرض على أجهزتها الأمنية رفع تأهبها ووضع إستراتيجية جديدة تأخذ في الاعتبار الأسلوب الذي ينهجه الإرهابيون المفترضون . 

وخطورة هذا الأسلوب تكمن في قدرة العناصر الإرهابية على التخفي والمراوغة ، خصوصا وأن القوانين الجاري بها العمل تمنع على الأجهزة الأمنية التضييق على حرية الحركة والتنقل على المواطنين . 

ومعلوم أن حكومة كندا سارعت إلى تعديل قانون الإرهاب مباشرة بعد تفجيرات بوسطن ، وهو القانون الذي فشلت في تعديله منذ 2007 بسبب رفض غالبية النواب البرلمانيين التصويت لصالح التعديل .

 لكن تفجيرات بوسطن أشعرت النواب بالمخاطر التي يشكلها الإرهابيون باعتمادهم أسلوب “الذئاب المنفردة” .  فالولايات المتحدة الأمريكية ، مطالبة هي الأخرى بتغيير قانون الإرهاب حتى تستطيع توفير حماية أكبر لأمنها وأمن مواطنيها . 

-- خاص بالسكينة: سعيد الكحل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*