الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » العراق يرفض دخول مسلحي العمال الكردستاني لأراضيه

العراق يرفض دخول مسلحي العمال الكردستاني لأراضيه

أعلنت وزارة الخارجية العراقية رفضها دخول مسلحي حزب العمال الكردستاني إلى الأراضي العراقية، وذلك بعد بدء انسحابهم من الأراضي التركية، بموجب اتفاق أبرم بين الحزب وأنقرة.

وقالت الوزارة في بيان لها اليوم الخميس إن دخول مجموعات مسلحة إلى أراضيها يمكن أن يُستغل للمساس بأمن العراق واستقراره، وإنها ترفض دخول هؤلاء “انطلاقا من مبدأ السيادة، والحفاظ على أمن المجتمع العراقي، واحتراماً لمبدأ حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى”، غير أنها رحبت في الوقت نفسه بأي تسوية سياسية سلمية للقضية الكردية في تركيا.

وكان مسلحو حزب العمال الكردستاني بدأوا انسحابهم أمس الأربعاء من تركيا إلى إقليم كردستان العراق، تنفيذاً لاتفاق سلام بين الحكومة التركية والمسلحين الأكراد.

ويأتي هذا الانسحاب نتيجة للمفاوضات التي تجريها الحكومة التركية مع زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان، المعتقل لديها منذ عام 1999.

وأسفر النزاع بين الأكراد والحكومات التركية منذ بداية التمرد عام 1984 عن سقوط أكثر من 45 ألف قتيل، وفق تقديرات الجيش التركي. ويقدر عدد المقاتلين الأكراد الموجودين في تركيا بنحو ألفين، إضافة إلى 2500 في القواعد الخلفية للحركة بالأراضي العراقية.

وكان حزب العمال الكردستاني أعلن في 25 أبريل/نيسان من كردستان العراق أن قواته المقاتلة ستنسحب من تركيا اعتبارا من الثامن من مايو/أيار، في إطار مفاوضات السلام الجارية منذ نهاية السنة الماضية بين زعيمه المعتقل عبد الله أوجلان والسلطات التركية، ومنذ ذلك الحين لم يتم رصد أي مقاتل للحركة.

يُذكر أن هناك خلافات حادة بين حكومة إقليم كردستان العراق والحكومة العراقية، بشأن صلاحيات وسلطات الإقليم الكردي الذي يتمتع بحكم ذاتي.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*