الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » تفجيرات جديدة تستهدف شرطة بنغازي

تفجيرات جديدة تستهدف شرطة بنغازي

قال المجلس المحلي لمدينة بنغازي بشرق ليبيا إن مركزين للشرطة بالمدينة تعرضا للهجوم في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، بعد تفجيرين في مركزين آخرين يوم الجمعة الماضي.

وتمثل هذه الهجمات أحدث علامات على انعدام الأمن في ثاني أكبر المدن الليبية، ومهد الانتفاضة التي أطاحت بالزعيم الراحل معمر القذافي عام 2011.

وبعد مرور نحو عامين على إسقاطه لا تزال جماعات الثوار التي ساعدت في الإطاحة به ترفض حلها. ويظهر وجودها في الشوارع أكثر من وجود قوات الأمن.

وقال المتحدث باسم المجلس المحلي لبنغازي أسامة الشريف إن المجلس غير راض عن أداء وزارة الداخلية، وخاصة قيادة شرطة بنغازي.

وشملت أعمال العنف الأخيرة -التي استهدفت دبلوماسيين وأفرادا من الجيش والشرطة- هجوماً في سبتمبر/أيلول الماضي على قنصلية الولايات المتحدة، أسفر عن مقتل السفير الأميركي وثلاثة أميركيين آخرين.

وفي الأسبوع الحالي بدأ دبلوماسيون مغادرة العاصمة طرابلس، حيث اتجهت الأوضاع الأمنية إلى الأسوأ في أواخر أبريل/نيسان، حين سيطرت جماعات مسلحة على وزارتين نحو أسبوعين للضغط على البرلمان من أجل تنفيذ مطالبها.

وكانت اللجنة المشكلة من الحكومة والمؤتمر الوطني العام (البرلمان) في ليبيا قد استلمت مساء السبت مقر وزارتي العدل والخارجية من المليشيات المسلحة، التي كانت تحاصرهما منذ نحو أسبوعين للمطالبة بتبني قانون العزل السياسي، وتطهير مؤسسات الدولة من المتعاونين مع النظام السابق.

ومنذ نحو أسبوعين حاصر مسلحون الوزارتين وطالبوا بتبني قانون العزل السياسي الذي يقضي بإبعاد المسؤولين السابقين، والمتعاونين مع نظام العقيد الراحل معمر القذافي.

لكن المحتجين أعلنوا بعدما تبنى المؤتمر الوطني العام -أعلى سلطة في البلاد- قانون العزل، أنهم يطالبون أيضا باستقالة رئيس الحكومة علي زيدان.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*