الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مصر : الجماعة الإسلامية تطالب واشنطن برفعها من قوائم الإرهاب

مصر : الجماعة الإسلامية تطالب واشنطن برفعها من قوائم الإرهاب

طالب حزب البناء والتنمية، الجناح السياسي للجماعة الإسلامية بمصر، الإدارة الأمريكية بالإفراج الفوري عن الشيخ عمر عبد الرحمن، ورفع اسم الجماعة الإسلامية من قائمة الإرهاب، وناشدوا الرئيس محمد مرسي فتح ملفات الإسلاميين المعتقلين في جميع أنحاء العالم. 

المتحدث الإعلامي للحزب خالد الشريف، صرح في مؤتمر صحفي بمقره بغرب القاهرة نوجه نداء للإدارة الأمريكية والحكومات الغربية أن تصحح موقفها تجاه الجماعة، وأن تتوقف عن دعم الأنظمة الدكتاتورية ، بحسب وكالة أنباء الأناضول. 

وأوضح نطالب بشكل عاجل بالإفراج الفوري عن عمر عبد الرحمن، ورد الاعتبار للشيخ الحسيني بعد ان طرد بشكل مهين إلى مصر بعد الإفراج عنه من قبل إيطاليا وضرورة رفع الجماعة الاسلامية من قائمة الارهاب فنحن جماعة دعوية ولنا حزب ونشارك في بناء مصر . وعن موقف الحزب من الغرب، قال الشريف نحن لسنا في خصومة مع الغرب، ونحن نؤمن بتواصل الحضارات وليس صدام الحضارات . ويقضي عمر عبد الرحمن، أحد مؤسسي الجماعة الإسلامية في مصر والأب الروحي لها، حاليا، عقوبة السجن المؤبد في الولايات المتحدة بتهمة التآمر في قضية تفجيرات نيويورك 1993 ، وهي التهم التي ينفيها عبدالرحمن. 

من ناحية أخرى، ناشد أسامة رشدي، المستشار السياسي لحزب البناء والتنمية، الرئيس محمد مرسي بفتح ملفات الإسلاميين المعتقلين في جميع أنحاء العالم، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط. وأضاف خلال مؤتمر صحفي عقده الحزب احتفالا بالإفراج عن أبوعماد أحد قيادات الجماعة إن هناك مخططات خارجية ضد الإسلاميين في جميع أنحاء العالم، وخاصة الذين يتمسكون بالشريعة الإسلامية.. مستنداً إلى وثائق مسربة من وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية عن حملة اعتقالات موسعة ضد الإسلاميين أدت إلى اعتقال 70 قياديا أمريكيا بأوربا. 

وأضاف أن الوثائق الأمريكية تؤكد أن هناك خلية في وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية تهدف إلى خطف المسلمين وتسليمهم إلى نظام الرئيس السابق حسني مبارك.. مستشهدا بما حدث مع طلعت فؤاد قاسم القيادي الإسلامي الذى تم اختطافه وقتله، باتفاق أمريكا مع القوات الكرواتية، وعندما وصل إلى العاصمة الكرواتية زغرب، اعتقلته الحكومة دون توجيه أي تهمة له.

وأشار إلى أن موقع ويكيليكس كشف عن وثائق خطيرة تدل على ممارسة النظام السابق جميع أنواع الظلم ضد الإسلاميين.. مؤكدا أن مبارك لا يجب أن يحاسب على آخر دقائق من حكمه وإنما محاكمته على سنوات الظلم والغدر التى عاشها المصريون فى عهده.. لافتا إلى أن أمريكا ارتكبت جرائم ضد الإنسانية وتخالف القانون الدولي.

من جهته، قال الحسينى حلمى عرمان، مدير وإمام المعهد الثقافى الإسلامى في مدينة ميلانو الإيطالية، ان السلطات رحلته من هناك غدرا .. مؤكدا أن السفارة المصرية بميلانو لم تسمح له بالحصول على جواز سفر وإنما رحلته بوثيقة دون أن تثبت عليه أية تهمة.

وأضاف أن الأسلوب الذى تم القبض عليه به هو نفس الأسلوب الذى تم به اعتقال الدكتور عمر عبدالرحمن.. مؤكداً أن هناك خطة ممنهجة ضد المسلمين الدعويين فى أوربا قائلا وجهت إلى تهم بأنى استطيع غسل مخ الإنسان فى 5 دقائق . بحسب الوكالة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*