الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » القاعدة تغتال أحد قياديي المخابرات بمحافظة حضرموت

القاعدة تغتال أحد قياديي المخابرات بمحافظة حضرموت

أكد مصدر أمني يمني اليوم السبت أن مسلحين اغتالوا أحد قياديي المخابرات بمحافظة حضرموت وهو العقيد عبد الله الركابي، الذي سبق أن أُدرج على لائحة تضم العشرات من العسكريين ممن أعلن تنظيم القاعدة في جزيرة العرب نيّته تصفيتهم.

وقال المصدر إن مسلحيْن يشتبه في أنهما من تنظيم القاعدة يستقلان دراجة نارية أطلقا الليلة الماضية النار على العقيد الركابي بمنطقة باجمعان، مما أدّى إلى مقتله على الفور.  

من جهته، أكد مسؤول أمني محلي لوكالة رويترز أن العقيد في جهاز الأمن السياسي كان في طريقه إلى بيته بحي بالمكلا في حضرموت (جنوب شرق اليمن) عندما أطلق عليه مسلحون النار بمسدس كاتم للصوت.

وأضاف المصدر الأمني اليمني -وفق ما نقلت يونايتد برس إنترناشونال- أن تنظيم القاعدة يقف وراء هذه العملية، رداً على مقتل العشرات من قياداته وعناصره بالغارات الأميركية، فضلاً عن أن الركابي هو أحد الذين أعلن التنظيم عن نيته استهدافه.

وبحسب مصدر محلي في حضرموت، فقد ورد اسم العقيد الرباكي ضمن تسجيل صوتي للقاعدة عبر قرص “سي دي” يحمل عنوان “كل ظالم بنصفيه”.

يشار إلى أن تنظيم القاعدة نشر ملصقات فوق الجدران في عدة مدن بحضرموت يهدد فيها بقتل ضباط الأجهزة الأمنية لاسيما منتسبي الأمن السياسي والبحث الجنائي.

وتعرض عدد كبير من ضباط الاستخبارات والبحث الجنائي والجيش في حضرموت للاغتيال خلال العامين الماضيين، وصل عددهم -بحسب مصادر- إلى 57.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*