الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » تونس تفرج عن المتحدث باسم "أنصار الشريعة"

تونس تفرج عن المتحدث باسم "أنصار الشريعة"

افادت تقارير اخبارية بالإفراج عن المتحدث باسم تنظيم أنصار الشريعة السلفي المتشدد في تونس سيف الدين الرايس بعد ساعات من الاستجواب لدى قاضي التحقيق. 

 واعلن التنظيم على صفحته على فيسبوك “الحمد لله تم الافراج عن اخينا سيف الدين الرايس”.

واوضح محاميه انور اولاد علي لوكالة فرانس برس انه لا يزال متهما ببث اخبار زائفة والحث على ارتكاب العنف، بسبب تصريحات في مؤتمر صحافي منتصف مايو.

ويتعين على الرايس ان يمثل مجددا امام قاضي التحقيق الجمعة، بحسب المحامي.

ودعا تنظيم انصار الشريعة الثلاثاء إلى التظاهر الجمعة المقبلة بالقيروان للمطالبة بالافراج عن الرايس ما اثار مخاوف من تجدد المواجهات مع قوات الامن كما حدث الاحد في العاصمة التونسية. ولم يصدر اي جديد بشان التظاهر الجمعة بعد الافراج عن المتحدث.

ووعدت جماعة “أنصار الشريعة” الموالية لتنظيم القاعدة، الاربعاء يمفاجأه قالت أنها سوف تقصم ظهور أعداء الدين في تونس وذلك بعدما منعتها الحكومة من عقد مؤتمرها السنوي الثالث الذي كان مقررا الأحد في مدينة القيروان التاريخية وسط غرب.

وقالت الجماعة في بيان نشرته على صفحتها في فيسبوك “انتظروا من أنصار الشريعة بالقيروان مفاجأة سوف تقصم ظهور أعداء الدين وستزيدهم غيظا و ذلا والله، وستشفي صدور الموحدين وكل من وقف معنا في مثل هاته الظروف الصعبة” دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

واتهم رئيس الوزراء التونسي علي العريض تنظيم انصار الشريعة بممارسة “الارهاب” بعد اعمال عنف الاحد.

وتم توقيف الرايس الاحد في اليوم الذي كان مقررا ان يعقد فيه تنظيمه مؤتمره السنوي بالقيروان لكن السلطات حظرته بسبب عدم تقديم التنظيم الذي لا يعترف بالقوانين الوضعية بطلب ترخيص.

وفي رد فعل على هذ المنع، نظم انصار التنظيم السلفي الموالي للقاعدة تجمعا في حي التضامن الشعبي غرب العاصمة التونسية ما ادى الى مواجهات مع قوات الامن اوقعت قتيلا و18 جريحا بينهم 15 شرطيا، بحسب حصيلة رسمية.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*