الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » اليمن : اشتباكات بين الجيش والحوثيين تسفر عن قتلى في الجانبين

اليمن : اشتباكات بين الجيش والحوثيين تسفر عن قتلى في الجانبين

قتل أمس الأحد 7 جنود يمنيين في اشتباكات بين قوات الأمن اليمني، وبين أحد الضباط قائد نقطة الخمسين السابق العقيد محمد عائض الموالي للواء على محسن الأحمر. فيما، أعلنت جماعة الحوثيين مقتل 4 وإصابة 25 شخصاً من أنصارها، في اشتباكات بين قوات الأمن 

و مسلحين حوثيين، حاولوا اقتحام مبنى جهاز الأمن القومي (المخابرات العامة) الواقع في حي صنعاء القديمة، بحجة اعتزامهم الاعتصام أمام المبنى للمطالبة بحل جهازي الأمن القومي والسياسي. كما قتل 5 على الأقل من عناصر تنظيم القاعدة في جزيرة العرب بـ 5 غارات نفذتها طائرة بدون طيار، يعتقد أنها أمريكية على سيارة كانت تقل عناصر من تنظيم القاعدة في بلدة الخميسين بمديرية خب والشعف الصحراوية بالجوف شمال اليمن. بينماعلق ممثلو حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح وحلفاؤه أمس، مشاركتهم في مؤتمر الحوار الوطني ليوم واحد، احتجاجًا على الإفراج عن المتهمين في قضية تفجيرات مسجد دار الرئاسة اليمنية، والتي أسفرت عن مقتل 11 شخصًا وإصابة 243 شخصًا بينهم الرئيس السابق، وفقًا لما أعلنه رئيس كتلة ممثلي المؤتمر وحلفائه يحيى الشعيبي.

وقال مستشار الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الخاص لليمن جمال بن عمر إنه وضع اللمسات الأخيرة لتقريره الذي سيقدمه إلى مجلس الأمن غدًا الثلاثاء حول العملية السياسية في اليمن. ويقدم مستشار الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الخاص لليمن جمال بن عمر غدًا الثلاثاء إلى مجلس الأمن، تقريره حول العملية السياسية في اليمن. وقال قبيل مغادرته العاصمة اليمنية صنعاء أمس إن مجلس الأمن سيستمع إلى التقرير الذي سيلخص آخر ما توصلت إليه العملية السياسية في اليمن، وتطبيقات قرار مجلس الأمن في جلسة مفتوحة ستليها جلسة مغلقة يناقش فيها أعضاء المجلس كيفية دعم تجربة نقل السلطة في اليمن.

واتهمت رئاسة المؤتمر ممثلي الحوثيين (أنصار الله) بإثارة الفوضى وافتعال مشكلات داخل قاعة جلسة الحوار، لأجل الانسحاب والتضامن غير المباشر مع ممثلي حزب المؤتمر وحلفائهم. واتهم الشعيبي في تصريحات لـ»المدينة» حزب الإصلاح (الإخوان المسلمين في اليمن) بالتضليل على الرأي العام والادّعاء بأن المفرج عنهم وعددهم 17 متهمًا من «شباب الثورة» وهم في الحقيقة من الحرس الرئاسي الخاص. 

من جهته، أكد مدير مكتب مجلس التعاون لدول الخليج العربي باليمن سعد العريفي حرص دول مجلس التعاون على مواصلة رعاية مسار العملية السياسية في اليمن. وأوضح العريفي في تصريح لموقع «الثورة نت» الحكومي أن دول مجلس التعاون مرتاحة للتقدم المحرز في أعمال مؤتمر الحوار الوطني في اليمن، مشيداً بالنجاح الذي رافق انعقاد المرحلة الأولى لمؤتمر الحوار، معتبراً مشاركة الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبد اللطيف الزياني في احتفالية تدشين الجلسة العامة الثانية في مؤتمر الحوار الوطني الشامل تأكيد على موقف دول المجلس المساند لليمن ولعملية الحوار الوطني الشامل.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*