الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » رئيس لبنان يهدد نصرالله بالجيش واليونيفيل

رئيس لبنان يهدد نصرالله بالجيش واليونيفيل

كشف تقرير أمني لبناني بالغ السرية أن حزب الله الشيعي رفض الرد على رسالة بعث بها الرئيس اللبناني ميشال سليمان للأمين العام للحزب حسن نصرالله. وعلمت «المدينة» أن رسالة الرئيس اللبناني تضمنت مطالبة حزب الله بسحب عناصره وآلياته العسكرية من الحدود اللبنانية السورية لما يشكله هذا التواجد من تغول على الجيش والدولة اللبنانية إضافة لمطالبة الحزب بالتوقف الفوري عن خرق الحدود ونقل أسلحة ومعدات عسكرية ومقاتلين الى داخل الأراضي اللبنانية.

وهددت الرسالة التى بعث بها الرئيس اللبناني ميشال سليمان إلى حسن نصرالله. بتدخل الجيش لضبط الحدود مع سورية وعدم السماح لأي كان بخرق القوانين، محملة في الوقت ذاته المسؤولية الكاملة لحزب الله بجر لبنان الى الحرب الأهلية والدفع به الى المجهول. 

وقال التقرير ان الرئيس اللبناني ابلغ نصرالله انه أصدر تعليماته الى قائد الجيش بالسيطرة المطلقة على منطقة الهرمل ومنع استخدامها للعبور الى سوريا او الدخول منها الى لبنان مطالبا بسحب جميع قوات حزب الله من هذه المنطقة حتى لا يضطر الجيش للصدام مع عناصر الحزب. 

وفي تقديرات الموقف توقع التقرير ان تدور معارك بين الجيش اللبناني وعناصر حزب الله خصوصا في منطقة الهرمل التي يستخدمها حزب نصر الله ضمن استراتيجيته العسكرية .واكد التقرير ان الرئيس سليمان لوح لحزب الله بتطبيق القرار 1701 لناحية احترام السيادة اللبنانية على المعابر (مما يعني انه يمكن استعمال قوة «اليونيفيل» في قضية حماية المعابر كما ينص القرار).

مصادر امنية لبنانية ابلغت «المدينة» ان تحرك الرئيس سليمان جاء في اعقاب رسالة تسلمها من قوى 14 آذار هددت فيها بقيادة البلاد الى العصيان المدني واحداث فراغ سياسي ما لم تتدخل الدولة لوضع حد لحزب الله الشيعي والزامه باتفاق «بعبدا».وامهلت الرسالة كما تقول المصادر الرئيس اللبناني حتى نهاية الشهر الحالي معتبرة ان تجاهل الامر سيدفع قوى 14 آذار الى شل الحياة العامة في البلاد والطلب من اللبنانيين التوقف عن دفع الضريبة وفواتير الدولة وصولا الى العصيان المدني.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*