السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الكويت: فرق سرية لمراقبة شراء الأصوات والانتخابات الفرعية

الكويت: فرق سرية لمراقبة شراء الأصوات والانتخابات الفرعية

تنفيذا لتعليمات النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ احمد الحمود بنية الوزارة بإنشاء فرق امنية متخصصة برصد عمليات شراء الاصوات المتوقع ان يقوم بها بعض المرشحين لانتخابات مجلس الامة القادم لضبط هؤلاء متلبسين، فقد اجتمع وكيل وزارة الداخلية الفريق غازي العمر بالوكيل المساعد لشؤون الامن الجنائي اللواء عبدالحميد العوضي وقيادات الادارة العامة للمباحث الجنائية صباح امس، حيث جرى تشكيل هذه الفرق وكانت على مستوى المحافظات الست واعطيت للمديرين والمسؤولين التعليمات المتعلقة بهذه العملية وتمت مناقشة الآلية التي سيتم استخدامها لمراقبة وتعقب من يعرضون على الناخبين شراء اصواتهم سواء كانوا من المرشحين انفسهم أو مندوبيهم أو العاملين في حملاتهم الانتخابية لضبطهم متلبسين قبل احالتهم للنيابة العامة عن طريق دخول المصادر السرية لتجمعات الناخبين بالمرشحين للتأكد من وجود عمليات شراء الاصوات وبيعها سواء كانت في مقرات المرشحين أو في دواوينهم أو حتى داخل بيوتهم ان كانت هناك تجمعات فيها، كما جرت مناقشة آلية عمل مراقبة الانتخابات الفرعية لكونها مجرمة قانونيا وما سيترتب على شراء الاصوات سيترتب على الانتخابات الفرعية.

من جهة أخرى، أعلنت جمعية الشفافية الكويتية عن اعادة تشكيل المفوضية الأهلية لشفافية الانتخابات والتي بدأت أعمالها في مراقبة انتخابات مجلس الأمة المقبلة.وقال رئيس الجميعة صلاح الغزالي ان من اختصاصات المفوضية رصد ومراقبة انتخابات مجلس الأمة للتأكد من نزاهتها وفقا للقوانين والأنظمة، ومنها ما يتعلق بالجرائم الانتخابية مثل الانتخابات الفرعية، وشراء الأصوات، ومخالفات الدعاية ومقار المرشحين، وملاحظة مدى حيادية الجهات الحكومية مع كافة المرشحين، وكذلك رصد العنف الانتخابي، والتأكد من حياد الأجهزة الاعلامية الرسمية، وكذلك دور العبادة، وعدم استخدام أموال ومقار الجمعيات والنقابات لمصلحة مرشح معين أو الاضرار به.

واضاف الغزالي ان المفوضية سترصد الانتخابات بحيادية دون انحياز لأي من المرشحين، وكذلك بشمولية لتغطية كافة الجوانب الايجابية والسلبية، وأيضا المؤسسية حيث تصدر التصريحات من قبل الشخص المخول الحديث نيابة عن المفوضية وليس من قبل الأفراد المتطوعين، اضافة الى الشفافية عن طريق الافصاح عن طرق رصد المعلومات المتعلقة بمراقبة الانتخابات، والدقة والاعتماد على معلومات دقيقة غير مشكوك فيها، والالتزام بالقوانين، وتجنب تعارض المصالح بالنسبة للمتطوعين الراغبين بالعمل في المفوضية.

وتتكون المفوضية الجديدة من صلاح الغزالي ود.سحر الحملي وماجد المطيري وأ.د.معصومة أحمد ابراهيم ود.محمد الفيلي وبسمة السيف ومهند المسباح.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*