السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » واشنطن وبرلين تطالبان بالإفراج عن مرسي

واشنطن وبرلين تطالبان بالإفراج عن مرسي

دعت الولايات المتحدة أمس الجيش المصري والسلطات الانتقالية الى الإفراج عن الرئيس السابق محمد مرسي الموقوف منذ عزله في الثالث من تموز (يوليو). وبذلك تضم صوتها الى المانيا التي أطلقت نفس الدعوة.

وأكدت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية جينيفر بساكي أن الولايات المتحدة تؤيد دعوة المانيا الى الإفراج عن مرسي وتعبر “علنا” عن هذا الطلب.

وأعلنت السلطات المصرية الجديدة أن الرئيس المعزول “في مكان آمن” و”يتلقى معاملة حسنة”، علما بأنه لم يظهر علنا منذ توقيفه في غمرة عزله في الثالث من تموز (يوليو).

وقالت بساكي إن مسؤولين أميركيين كانوا يجرون اتصالات منتظمة مع كل قطاعات المجتمع المصري.

وكانت المتحدثة باسم الخارجية دانت في الأيام الماضية الاعتقالات التعسفية لكنها رفضت القول ما إذا كانت الإدارة الاميركية تطالب بالإفراج عن مرسي.

وقد حضت الولايات المتحدة مجددا الخميس الجيش والسلطات الانتقالية على وقف الاعتقالات التعسفية بحق أفراد الإخوان المسلمين معتبرة أن هذا الأمر سيساهم في تصعيد الأزمة السياسية. وفي هذا السياق، طلبت ألمانيا من مصر أمس “وضع حد لكل الإجراءات التي تحد من حرية تحرك” مرسي.-(ا ف ب)

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*