السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الجيش السوري الحر يتهم القاعدة بقتل أحد قادته

الجيش السوري الحر يتهم القاعدة بقتل أحد قادته

اتهم الجيش السوري الحر جماعة على علاقة بتنظيم القاعدة باغتيال أحد قادته في محافظة اللاذقية شمالي سوريا، واعتبر ذلك “إعلان حرب” عليه.

وقال المتحدث باسم الجيش السوري الحر لؤي المقداد إن كمال حمامي، من المجلس العسكري الأعلى للجيش، قتل أمس الخميس على أيدي مسلحين من جماعة “دولة العراق والشام الإسلامية”.

وأكد أن رئيس مجموعة أبو أيمن البغدادي قتل حمامي، وطلب من أحد أفراد حرس الراحل العودة لإبلاغ أعضاء المجلس بالقتل وأنهم سيلقون نفس المصير.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن المقداد قوله إن المجلس العسكري المذكور يعقد اجتماعا طارئا بشأن مقتل حمامي، معتبرا هذا الحدث “تطورا خطيرا للغاية”.

ومن جهته قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن حمامي قتل عندما حاول المسلحون تفكيك نقطة تفتيش تابعة لكتيبته.

واعتبر الجيش السوري الحر مقتل حمامي “إعلان حرب”، ونقلت وكالة رويترز عن قائد منه طلب عدم ذكر اسمه قوله “لن ندعهم يفلتون بهذا لأنهم يريدون استهدافنا”.

وأضاف أن مسلحين من “دولة العراق والشام الإسلامية” أبلغوا مقاتلي الجيش الحر أنه لا مكان لهم في اللاذقية، حيث قتل حمامي، الذي يعتبر واحدا من أكبر 30 قائدا في الجيش السوري الحر.

وفي وقت سابق قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن اشتباكات عنيفة وقعت بين الجيش السوري الحر ومسلحي “دولة العراق والشام الإسلامية” في مناطق كثيرة بسوريا على مدى الأسابيع القليلة المنصرمة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*