الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » فرار مئات السجناء من سجن أبو غريب أغلبهم من القاعدة

فرار مئات السجناء من سجن أبو غريب أغلبهم من القاعدة

كشفت لجنة الامن والدفاع البرلمانية، الاثنين، عن هروب من 500 إلى 1000 نزيل من سجن أبو غريب المركزي، مؤكدة أن معظمهم من تنظيم القاعدة، فيما اعتبرت أن ذلك لم يسبق أن حدث في أية دولة في العالم.

وقال عضو اللجنة حاكم الزاملي في مؤتمر صحفي عقده بمبنى البرلمان ، إن “ما بين 500 إلى 1000 نزيل في سجن بغداد المركزي (أبو غريب سابقا) معظمهم من أمراء وقادة تنظيم القاعدة تمكنوا من الهرب، إثر الهجوم الذي تعرض له السجن منذ مساء أمس الأحد”.

وأوضح أن “مسلحين مجهولين هاجموا سجني أبو غريب والتاجي بتوقيت واحد”، مبينا أنهم “كانوا يحملون أسلحة مختلفة واحزمة ناسفة وقاموا بمشاغلة القطعات العسكرية في قواطع التاجي وأبو غريب”.

وأعرب عن استغرابه من “غياب الجهد الاستخباري في هذا العملية، وكأنها تدار من خلية عسكرية كبيرة”، متهماً “المعنيين في سجني التاجي وأبو غريب بالتهاون في إداء عملهم”.

واعتبر الزاملي أن ما حدث ليلة أمس “لم يسبق أن حدث في أية دولة أخرى في العالم، وهو أمر لا يمكن السكوت عليه”، مطالباً بـ”إحالة المقصرين في إدارة السجنين إلى القضاء ومحاسبتهم”.

إلى ذلك أكد مصدر أمني لـ”السومرية نيوز”، إن “من بين السجناء الذين تمكنوا من الفرار قيادات كبار في تنظيم دولة العراق الاسلامية”، مبينا أن “الهروب تم من سجني التاجي وأبو غريب”.

وتعرض سجني الحوت في قضاء التاجي شمالي بغداد، وسجن بغداد المركزي (أبو غريب سابقاً) في قضاء ابو غريب غربي العاصمة، مساء أمس الأحد (21 تموز 2013)، إلى قصف بقذائف الهاون، أعقبه هجوم نفذه مسلحون مجهولون مع حراس السجنين في محاولة لاقتحامهما، فيما أثار النزلاء في السجنين أعمال شغب وحرق عدد من القاعات، من دون معرفة حجم الخسائر البشرية أو المادية.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*