الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » تنظيم القاعدة يجر العراق نحو الفوضى

تنظيم القاعدة يجر العراق نحو الفوضى

تناولت بعص الصحف الأميركية الصادرة اليوم بالنقد والتحليل الأزمة المتفاقمة في العراق، وقالت إحداها إن تنظيم القاعدة يجر العراق نحو الفوضى، وأضافت أخرى أن استطلاعا للرأي كشف أن كثيرا من العسكريين الذين خدموا في العراق لا يوصون بالعسكرية مهنة مسقبلية.

فقد قالت صحيفة واشنطن تايمز إن الولايات المتحدة انسحبت من العراق وتركت الباب مفتوحا في البلاد أمام صراعات طائفية، وأضافت أن البلاد تشهد انفلاتا أمنيا مرعبا، وأن تنظيم القاعدة يجر العراق إلى المحرقة.

وأوضحت الصحيفة من خلال مقال نشرته للكاتب الأميركي أشيش كمار سن أن التفجيرات قتلت حوالي ألف من العراقيين الشهر الماضي، مما يجعله الشهر الأكثر دموية في العراق منذ الحرب الأهلية الطائفية بين السنة والشيعة في الفترة بين 2006 و2008.

وأشارت إلى أن مسلحين هاجموا شرطيا عراقيا في تكريت الخميس الماضي فقتلوه وزوجته وأطفالهما الثلاثة، وأضافت أنه عندما جاء الجيران إلى بيت الشرطي سرعان ما انفجرت سيارة مفخخة بالجوار، مما أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص آخرين، وأوضحت أن هذا النمط من التفجير تتبعه القاعدة عادة.

نفوذ القاعدة

ونسبت الصحيفة إلى المحلل العسكري أنتوني كوردسمان من مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية في الولايات المتحدة القول إن نفوذ القاعدة في العراق آخذ بالتزايد، وأما مديرة الأبحاث في معهد دراسات الحرب جيسيكا لويس فتقول إن تنظيم القاعدة في العراق هو الذي يضع قواعد الحرب في البلاد للمرة الأولى منذ 2006.

من جانبها قالت صحيفة نيويورك تايمز إن استطلاعا للرأي أجراه مركز بيو في الولايات المتحدة كشف أن 43% من الجنود الأميركيين الذين خدموا في العراق لا يوصون بالعسكرية مهنة مستقبلية.

-- الجزيرة,الصحافة الأميركية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*