الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » إسبانيا تعتقل جهاديا مغربيا

إسبانيا تعتقل جهاديا مغربيا

أعلنت وزارة الداخلية الإسبانية  في بيان لها ، أن عناصر من الحرس المدني والشرطة الاسبانيين “اعتقلوا اليوم(الثلاثاء 17 سبتمبر 2013) في سبتة احمد لعربي الملقب ب”بستو” وهو اسباني الجنسية” ويشتبه في انه “ينتمي إلى منظمة إرهابية”.

وأضافت الوزارة أن الرجل “هو المسئول الرئيسي عن شبكة ناشطة في العمل على نشر التشدد وتجنيد وإرسال مجاهدين وانتحاريين إلى المجموعات الإرهابية في سوريا وبينهم العناصر الأربعة الذين اعتقلوا في 21 حزيران/يونيو في سبتة”.

وجاء في البيان أن ياسين احمد لعربي “لم يتم اعتقاله أثناء تلك العملية لأنه لم يكن في منزله”. وأضافت الوزارة التي لم توضح عمره، إن الشرطة تشتبه في انه “كان مرشحا للانضمام إلى هذه المجموعات الإرهابية في سوريا “

وكانت اسبانيا أعلنت في حزيران/يونيو الماضي  أنها فككت شبكة الجهاديين هذه في سبتة المحتلة  وفي مدينة الفنيدق المغربية .

وأوضح وزير الداخلية خورخي فرنانديز دياز أن الشبكة التي “تتبع أوامر قيادة القاعدة” لديها “قاعدتان: الأولى في سبتة والأخرى في فنيدق”

وقرر القضاء الاسباني في حزيران/يونيو احتجاز ثمانية رجال يشتبه في أنهم “ينتمون إلى منظمة إرهابية” على علاقة بتنظيم القاعدة، واصدر مذكرة توقيف ضد ياسين احمد لعربي، كما أوضحت الوزارة في بيانها. 

والشبكة تشتمل على “بنية في اسبانيا مع شبكات تواصل في المغرب وبلجيكا وتركيا وسوريا مخصصة للعمل على نشر التشدد والتجنيد وإرسال مجاهدين إلى سوريا”، كما أوضح القاضي .

وبحسب وزير الداخلية، فان حوالى خمسين جهاديا أرسلوا إلى سوريا “12 منهم انطلاقا من سبتة والآخرون انطلاقا من المغرب” وقال القاضي “قتل خمسة على الأقل في سوريا على اثر اعتداءات انتحارية أوقعت العديد من الضحايا”. 

وتجدر الإشارة إلى سقوط العديد من القتلى في صفوف الجهاديين المغاربة على يد قوات النظام السوري . وبحسب إحصاءات نشرتها بعض المواقع ، فإن المغاربة يحتلون المركز الثاني بعد تونس من حيث أعداد الجهاديين الذين التحقوا بسوريا وانضموا إلى التنظيمات المتطرفة . 

-- موقع السكينة ــ سعيد الكحل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*