الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » فرنسا تعتقل إسلامي فرنسي بتهمة "تمجيد الإرهاب"!!

فرنسا تعتقل إسلامي فرنسي بتهمة "تمجيد الإرهاب"!!

 اعتقلت السلطات الفرنسية ، يوم الأربعاء 18 سبتمبر الحالي ، شابا فرنسيا يبلغ من العمر 26 سنة ، ويشرف على موقع جهادي ، بتهمة تمجيد الأعمال الإرهابية . وهذه هي المرة الأولى التي تتم فيها المتابعة طبقا لقانون دجنبر 2012 الذي تبنته فرنسا بعد قضية محمد مراح الذي قتل سبعة أشخاص في عملية إرهابية . 

وبحسب بيان المدعي العام ، فإن الشاب الفرنسي يدعى “أبو سياد النورماندي” ، وقد اعتنق الإسلام لما كان عمره 20 سنة  ، وهو متزوج من فرنسية من أصل مغربي . وقد تم اعتقاله بأمر من المدعي العام في باريس الذي وجه إليه تهما تتعلق بتمجيد العمليات الإرهابية عبر الأنترنيت . وقد اعترف المتهم بأنه المسئول عن الموقع الجهادي  التابع لجماعة “أنصار الحق” وكذا عن ترجمة وتوزيع مجلة أصدرها تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية  . كما كان أبو سياد يقوم بترجمة رسائل فرع القاعدة بالمغرب الإسلامي إلى اللغة الفرنسية . وينص قانون 21 ديسمبر 2012 على اعتقال أي شخص يمجد الأعمال الإرهابية أو يحرض على الإرهاب . وتبلغ عقوبة هذه التهم خمس سنوات من الاعتقال وأداء غرامة 45000 أورو .  .

وفي أعقاب هذا الحادث ، أعرب المدعي العام  عن ” الحاجة الملحة لمحاربة ” وسائل الإعلام الجهادية ” التي تهدف إلى استقطاب  الناس وإقناعهم  بالحرب المقدسة ” .

وتجدر الإشارة إلى أن موقع “أنصار الحق” هو من المواقع الجهادية الرئيسية باللغة الفرنسية ، وقد تم إنشاؤه في 20 يناير 2007 ، ويضم أكثر من 4000 عضو ضمنهم 685 حركي . لهذا السبب ، الموقع مراقب من الأجهزة الأمنية المختصة . وعلى الصفحة الأولى للموقع تظهر رسالة تقدم الموقع على أنه “ثمرة إرادة مشتركة لتقديم ترجمة المقالات والعديد من الكتب عن الدين الإسلامي الحنيف لفائدة المسلمين وغير المسلمين .

وأبو سياد النورماندي لم يكن معروفا لدى الأجهزة الأمنية ، كما أنه لم يسجل كعضو في موقع “أنصار الحق إلا سنة 2012 . ومنذ انضمامه إلى الموقع ضاعف من عدد الرسائل حتى صارت 1560 رسالة أي بمعدل ثلاث رسائل في اليوم ؛ فضلا عن روابط الكتب التي تحرض على الجهاد ، وفيديوها القتال في سوريا . أما زوجته فقد أقرت بأن زوجها كان يكتب المقالات التي تتعلق بالصراع ضد الإسلام ، بينما هي تتكلف بالترجمة .  أما عن معرفتها وزوجها بخطورة الأفعال التي يقومان بها من الناحية القانونية ، فقد اعترفت أنهما يجهلان تماما هذه الخطورة .

 

-- موقع السكينة ــ سعيد الكحل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*