الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » حلف الفضول يعلن استعداده لحماية حكومة "طعمة"

حلف الفضول يعلن استعداده لحماية حكومة "طعمة"

قال ناطق إعلامي من الجيش الحر إن حلف الفضول الذي تشكل قبل أربعة أشهر الذي أصبح يضم الآن 87 تكتلا عسكريا على استعداد لتأمين وجود الحكومة المؤقتة التي يسعى إلى تشكيلها الائتلاف الوطني السوري برئاسة أحمد طعمة، وأوضح الناطق أن الحلف يمتد على كامل المناطق المحررة في سوريا من درعا جنوبا إلى الشمال والشرق السوري مرورا بالوسط.

وأكد أن الحلف يعتبر أكبر تشكيل عسكري ومدني في سوريا، وأن هدفه الرئيسي هو إسقاط النظام وحلفائه في سوريا وليس إسقاط الدولة ويجب الحفاظ على مؤسسات الوطن، متعهدا بهزيمة المتآمرين على الثورة وعملاء طهران، وأشار إلى أن الحلف عمد خلال الفترة الماضية إلى تثبيت الأمن ومنع التهريب في المناطق التي يسيطر عليها وبشكل خاص على الحدود مع تركيا.

وأشار الناطق إلى أن الحلف الذي ضم التشكيلات العسكرية مثل أحرار الشام وألوية الحق والحبيب المصطفة وصقور الشام وهيئة حماية المدنيين، كما يضم نخبة من الكفاءات العلمية من أساتذة جامعات وحقوقيين، وحوالي 2500 من طلاب الجامعات السورية وبشكل خاص جامعة حلب. وأكد الناطق أن الحلف شارك في تحرير مطار «منغ» العسكري وكذلك في تحرير اللواء 66 قرب حماة وعمليات عسكرية أخرى ضد النظام، كما ينفذ عمليات استخباراتية وأمنية ضد عملاء النظام، وأشار إلى أن باب الحلف مفتوح أمام جميع التشكيلات العسكرية والأطر المدنية التي تهدف إلى إسقاط النظام.

وحول تنظيم دولة العراق والشام الإسلامية قال الناطق إن الإعلام أعطاه أكثر من حجمه الحقيقي بسبب لجوء هذا التنظيم إلى سياسة المشاركة العسكرية في تحرير المناطق، التي يسيطر عليها النظام ومن ثم الاستقرار فيها في حين أن التشكيلات الأخرى تغادر إلى مناطق أخرى، وضرب مثلا بمدينة الرقة التي شارك فيه عديد من التشكيلات العسكرية وغادرت المدينة بعد تحريرها، وهذا ما أفسح المجال للسيطرة عليها.

وأشار الناطق إلى أن الحلف يعمل على إعادة تدوير عجلة الاقتصاد السوري في المناطق المحررة عبر تأمين الحماية للصناعيين وإعادة بعض المسروقات التي نهبها اللصوص والمساعدة في إعادة ترميم ما دمره النظام، وأشار إلى أن عدة معامل في مدينة حلب عادت للعمل كمعمل أدوية «أوبري» ومعمل «الديري» لصناعة الغزل والنسيج. وأفران «شمسين» التي تنتج أربعين ألف ربطة خبز يوميا.

وأشار الناطق إلى أن الحلف والنظام يستعدان لمعركة كبرى في محافظة حلب، قد تؤدي إلى انهيار قوى النظام في المحافظة.

 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*