السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » ليوبتش يشيد بمبادرة خادم الحرمين الشريفين للحوار

ليوبتش يشيد بمبادرة خادم الحرمين الشريفين للحوار

استقبل رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ لمعالي رئيس مجلس النواب في جمهورية البوسنة والهرسك الدكتور بوجو ليوبتش والوفد المرافق في مكتبه بمقر المجلس في الرياض أمس. وفي بداية الاستقبال رحب معالي رئيس مجلس الشورى بالضيف والوفد المرافق في بلدهم الثاني المملكة العربية السعودية، وقدم لهم نبذة عن التجربة الشورية في المملكة.
وعبر ليوبتش  عن تقديره لمبادرة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز للحوار بين أتباع الأديان والثقافات.
وقال الدكتور ليوبتش”إننا نقدر عالياً مبادرة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز الذي بجهوده المشهودة انتقل الحوار العالمي من المبادرة إلى مرحلة العمل المؤسسي عبر مركز الملك عبد الله بن عبدالعزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات في فيينا”.
وتم خلال الاستقبال استعراض العلاقات الثنائية بين المملكة والبوسنة والهرسك وسبل دعمها وتعزيزها في كافة المجالات، وفي مجال العمل البرلماني على وجه الخصوص. من جانبه قدم رئيس مجلس النواب في البوسنة والهرسك دعوة لرئيس مجلس الشورى لزيارة البوسنة والهرسك، معرباً عن شكره للمملكة حكومة وشعباً على الدعم الذي تلقاه البوسنة والهرسك من المملكة وخصوصاً في مجال المشروعات التنموية والصحية.
وفي تصريح عقب اللقاء قدم للدكتور ليوبتش الشكر لرئيس مجلس الشورى على دعوته الكريمة لزيارة المملكة وعلى الحفاوة وحسن الاستقبال. وعبر عن سروره بلقاء المسؤولين في المملكة، وأضاف “يسرني بصفتي رئيس مجلس النواب أن أعبر عن شكرنا للصداقة والأخوة التي تبذلها المملكة حكومة وشعباً تجاه البوسنة والهرسك سواء خلال الحرب أو في فترة البناء والإعمار بعد الحرب”.
وأضاف إن الاجتماع مع رئيس مجلس الشورى ومع المسؤولين في المملكة هو لنقل رسالة بأن البوسنة والهرسك تستطيع أن تكون بوابة عبور لدول الاتحاد الأوروبي ودول البلقان الغربية، وأن بلدنا يملك الكثير من الفرص الاستثمارية الواعدة للمستثمرين من رجال الأعمال السعوديين.
وعبر عن تطلع بلاده إلى تطوير التعاون الاقتصادي مع المملكة بكل الطرق الممكنة، مؤكداً أن البوسنة والهرسك تعتبر مثالاً عالمياً في التعايش بين مختلف القوميات والأديان والثقافات حيث يعيش فيها الجميع بسلام وتعايش.
وعن التعاون البرلماني بين المملكة والبوسنة والهرسك قال الدكتور ليوبتش إننا في البداية نشكر إتاحة الفرصة لنا في هذا اللقاء الذي يعتبر الأول منذ سنوات بين ممثلي مجلس الشورى والبرلمان البوسني، ونحن نتطلع لزيارة رئيس مجلس الشورى لسراييفو لتعزيز التعاون البرلماني ودفع العلاقات الثنائية، كما أننا وجهنا دعوة لرئيس وأعضاء لجنة الصداقة البرلمانية السعودية البوسنية لزيارة البوسنة والهرسك؛ وأعتقد بأننا كممثلين لشعوبنا يجب أن نتعاون لتطوير العلاقات في كل المجالات، وهناك اتفاقيات يتم العمل عليها حالياً لتفعيل التعاون السياسي والاقتصادي بين البلدين لما فيه مصلحة البلدين والشعبين. وفي نهاية الاستقبال سجل الضيف كلمة في سجل الزيارات ثم صحب معالي رئيس المجلس ضيفه والوفد المرافق في جولة في أروقة المجلس التقطت بعدها الصور التذكارية. بعد ذلك حضر رئيس مجلس النواب البوسني والوفد المرافق حفل الغداء الذي أقامه رئيس مجلس الشورى تكريماً لهم.
حضر الاستقبال مساعد رئيس مجلس الشورى الدكتور فهاد بن معتاد الحمد وعضو المجلس رئيس لجنة الصداقة السعودية البوسنية الدكتور عبدالله الحربي، فيما حضره من الجانب البوسني أعضاء الوفد الرسمي المرافق وهم النائب الأول لرئيس المجلس الدكتور دينيس بيتشير يفيتش والنائب الأول لرئيس مجلس الشعب السيد أوغين تاديتش والنائب في مجلس النواب السيد خالد قيبياتش.

-- اليوم السابع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*