السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » داخلية مصر تحدد ملامح الانتحاري

داخلية مصر تحدد ملامح الانتحاري

توصلت وزارة الداخلية المصرية أمس الأربعاء إلى الملامح الرئيسية للمشتبه به في تنفيذه حادث الإسكندرية الذي وقع ليلة رأس السنة أمام كنيسة القديسين بالإسكندرية وراح ضحيته 23 شخصاً و90 جريحاً.

وأكد مصدر أمنى أن الصورة تخص إحدى الجثث مجهولة الهوية التي عثر على أشلائها بموقع الحادث التي تشتبه أجهزة الأمن في أنها للانتحاري الذي نفذ العملية الإرهابية في حين نفى المحامي العام الأول لنيابة شرق الإسكندرية ما تردد عن التحفظ على رأس شخص ذي ملامح أفغانية أو باكستانية كانت بين أشلاء الضحايا.

وأشار المصدر الأمني إلى أن الأجهزة الفنية بوزارة الداخلية قامت بإعادة تكوين الصورة باستخدام برامج حاسب آلي عالية التقنية إلا أنه لم يتعرف أحد على نصف الوجه فقامت الأجهزة الأمنية بإعادة تكوين الصورة مستعينة بخبراء تجميل وأطباء لتحديد ملامحها بشكل نهائي وتم إرسال تلك الصورة إلى المطارات والمواني للتأكد ما إذا كان صاحب الصورة قد دخل البلاد قبل أيام من الحادث أم لا.

وكشف وزير الداخلية المصري اللواء حبيب العادلى أن الانتحاري كان يحمل حقيبة تحتوى على عبوات ناسفة تفجيرية ويرجح أن يكون مرتديا حزاما ناسفاً. ورجحت التقارير الأمنية بأن يكون عمر الانتحاري بين23 و25عاماً.

-- الجزيرة السعودية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*