الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الأردن يقر تعديلات عاجلة وعميقة في السلطة

الأردن يقر تعديلات عاجلة وعميقة في السلطة

اعلن في الاردن عن اقالة العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني حكومة سمير الرفاعي وتكليف معروف البخيت بتشكيل حكومة تقوم “باصلاحات سياسية حقيقية”.

وجاء قرار اقالة الحكومة الاردنية بعد اسابيع من المظاهرات الاحتجاجية في الاردن ضد سياسات الحكومة الاقتصادية ومطالبة بالاصلاح السياسي في البلاد.

وقال بيان رسمي ان الملك قبل استقالة حكومة الرفاعي وكلف مستشاره السابق للشؤون العسكرية معروف البخيت بتشكيل حكومة.

ومعروف البخيت ذو خلفية عسكرية وكان مديرا للمخابرات العسكرية الاردنية من قبل وسبق ان شغل منصب رئيس الوزراء قبل بضعة سنوات.

وجاء في كتاب التكليف ان مهمة الحكومة الجديدة ستكون “اتخاذ خطوات عملية وسريعة وملموسة، لإطلاق مسيرة إصلاح سياسي حقيقي، تعكس رؤية الملك الإصلاحية.”

وكان البخيت قد اصطدم مع المعارضة السياسية في البلاد عام 2007 ، بعد ان اتهمت المعارضة الحكومة بتزوير الإنتخابات البلدية والنيابية.

وفي تعليق على تكليف البخيت نقلت وكالة رويترز عن عدنان ابو عودة، رئيس الديوان الملكي السابق، قوله ان اختيار البخيت خطوة ايجابية من جانب الملك في استجابته لمطالب الشعب.

وقال عودة: “انه الفيروس نفسه الذي اصاب تونس ومصر ويصيب كل الدول العربية والاختلاف بين بلد واخر هو في مدى المناعة فقط”.

لكن تعيين البخيت لم يلق ترحيبا من كافة الاطياف في الاردن، بل على العكس اعتبره البعض تطورا سلبيا.

وقال الاستاذ الجامعي مصطفى حمارنة: “ذلك تطور مؤسف سياسيا، فالبخيت محافظ جدا وفي عهده شهدنا اسوأ انتخابات محلية وبرلمانية”.

اما الشيخ حمزة منصور زعيم جبهة العمل الاسلامي المعارضة فقال: “هذه ليست خطوة في الاتجاه الصحيح ولا تظهر اي نية تجاه الاصلاح السياسي الحقيقي او تلبية مطالب الشعب”.

-- بي بي سي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*