السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الكويت تؤكد على نشر الوسطية في الداخل والخارج

الكويت تؤكد على نشر الوسطية في الداخل والخارج

قام وكيل وزارة الأوقاف د. عادل الفلاح بجولة تفقدية على مشاريع قطاع شؤون القرآن الكريم والدراسات الاسلامية بدءاً من مشروع دار القرآن الكريم فاطمة فارس الوقيان بمنطقة بيان الى مشروع القصور مروراً بمشروع القرين.

ورافق الفلاح في الجولة جهاز الاشراف الهندسي على المشاريع الثلاثة، وأعضاء لجنة تنفيذ ومتابعة عقود الصيانة بقطاع شؤون القرآن الكريم والدراسات الاسلامية، وذلك للاطلاع على مراحل انجاز الأعمال وتفقد مرافق المشاريع القائمة على الطبيعة.

وأكد الفلاح في تصريح للصحافيين عقب الجولة أن ما نراه اليوم من مشاريع أتى من خلال متابعة حثيثة واشراف متميز لنخبة من مهندسي الوزارة، وقد أتت هذه الجولة الميدانية للاطلاع عن كثب على هذه المشاريع المركزية التي تتبناها وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية، التي تأتي متناغمة مع الخطة التنموية للدولة. واشار الى ان انشاء هذه المراكز ودور القرآن تأتي بتوجيهات من سمو أمير البلاد لنشر الوسطية والاعتدال في داخل البلد وكذلك في خارجه، كما انها متماشية مع استراتيجية الوزارة التي وضعتها منذ 5 سنوات لدعم مراكز ودور تحفيظ القرآن الكريم وادارة التنمية الأسرية وادارة السراج المنير لتحقيق أهداف تلك المراكز والمحددة من خلال الاستراتيجية في نشر الوعي السليم وتربية الأجيال على معاني كتاب الله جل وعلا.

الوحدة الوطنية

وذكر ان عمل تلك المراكز يرسي مفاهيم الوحدة الوطنية، خصوصا أن الأبناء يتشربون فيها الفهم الصحيح لمعاني كتاب الله والوسطية وتقبل الرأي الآخر والتعايش السلمي، الذي جسده الآباء والأجداد بفطرتهم على مدى 3 قرون. وبين الفلاح أن هذه المشاريع الكبرى تعد تلبية لالحاح الأهالي من سكان المناطق التي تعاني نقصا في تلك المحاضن التربوية والشرعية، اضافة الى مطالبات النواب المستمرة في وجود مثل تلك الدور، وهي تنم عن ريادة في تصميمها واستغلالها سيكون ساميا لتعلقه بخدمة القرآن الكريم والدارسين والدارسات للعلوم الشرعية، كما تحوي على مبدأ الشراكة الذي تتبناه الوزارة من خلال المتبرعين بانشاء تلك الصروح الدينية والاسلامية التي توجه المجتمع التوجيه المتوازن.

وأشار الى ان البداية كانت مبشرة بكل خير ونحن نرى نسبة الانجاز في مشروع فاطمة فارس الوقيان، التي وصلت الى %100، لافتا الى ان تصاميمه المعمارية وواجهاته الخارجية اتسمت بالابداع والرقي والفكر الهندسي الذي تفخر به الوزارة دائما، وهو يتكون من ثلاثة أدوار وسرداب بمساحة 750م2، وسيكون المشروع مخصصا لادارتي الدراسات الاسلامية وشؤون القرآن الكريم.

وبيّن الفلاح أن المشروع الآخر الذي اشتملت عليه الجولة التفقدية هو مشروع القصور الذي يعتبر من أكبر مشاريع وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية، نظراً للمساحة الكبيرة التي يستغلها والبالغة 3958م2.

مشروع القرين

ولفت الى مشروع القرين الذي يكمل عقد مشاريع الوزارة المدرجة ضمن الميزانية الخاصة بقطاع شؤون القرآن الكريم والدراسات الاسلامية، والذي تبلغ مساحته 3027م2، حيث أن المبنى يتكون من سرداب وثلاثة أدوار، على أن تنتهي الأعمال فيه في شهر يوليو 2011م، وهو مخصص لادارات الدراسات الاسلامية وشؤون القرآن الكريم والسراج المنير.

-- القبس

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*