السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » سوريا تطلق المسجونين وتونس تلغي ( البوليس السياسي )

سوريا تطلق المسجونين وتونس تلغي ( البوليس السياسي )

أصدر الرئيس السوري بشار الأسد أمس (الإثنين) مرسوما تشريعيا يقضي بمنح عفو عام عن الجرائم المرتكبة قبل تاريخ 7/3/2011.

وينص المرسوم الذي يحمل الرقم 34 العفو عن كامل العقوبة في الجنح والمخالفات وتدابير الإصلاح والرعاية للأحداث في الجنح، وعن كامل العقوبة لمرتكبي جرائم الفرار الداخلي والخارجي، إضافة لعدد من الجرائم والجنح والمخالفات والغرامات.

إلى ذلك، قال «المرصد السوري لحقوق الإنسان» إن 13 سجينا سياسيا سوريا أعلنوا الإضراب عن الطعام لمناسبة الذكرى الـ 48 لإعلان حالة الطوارئ في البلاد التي تتزامن مع وصول حزب البعث إلى الحكم، مطالبين بإغلاق ملف الاعتقال السياسي.

وأضاف المرصد في بيان صدر أمس أنه تلقى بيانا من «سجناء الرأي» في سجن دمشق المركزي (عدرا) يعلنون فيه إضرابهم عن الطعام، مطالبين بإغلاق ملف الاعتقال السياسي.

كما أعلنت وزارة الداخلية التونسية عن قرار يقضي بإلغاء إدارة «أمن الدولة» الذي يعرف باسم «البوليس السياسي»، وأكدت التزامها بالقانون واحترام الحريات والحقوق المدنية.

وأوضحت في بيان بثته في موقعها على شبكة الإنترنت أمس أن هذا القرار يأتي «تماشيا مع قيم ومبادئ الثورة والتزاما باحترام القانون نصا وممارسة، وتكريسا لمناخ الثقة والشفافية في علاقة الأمن بالمواطن».

وأضافت وزارة الداخلية التونسية أن هذا القرار، يأتي أيضا حرصا منها «على معالجة السلبيات المسجلة في ظل النظام السابق في مستوى هذه العلاقة وفي إطار مراجعة تنظيم هياكل الأمن الداخلي بالاستئناس بالتنظيمات المعتمدة في الدول الديمقراطية وما توفر لهذه الدول من خبرات وتجارب».

وتابعت أن هذا القرار يندرج في سياق «القطع نهائيا مع كل ما مـن شأنه أن ينـدرج، بأي شكل من الأشكال، تحـت منطوق «البوليس السياسي» من حيث الهيكلة والمهمات والممارسات.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*