الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الأردن تعتقل شقيق ( أبو دجانة الخرساني ) منفذ عملية خوست 2009

الأردن تعتقل شقيق ( أبو دجانة الخرساني ) منفذ عملية خوست 2009

اعتقلت أجهزة الأمن الأردن أيمن البلوي، شقيق همام البلوي المعروف بـ “أبي دجانة الخراساني”، الذي قتل ثمانية ضباط أمريكيين وضابطًا أردنيًا في خوست بأفغانستان في أواخر 2009.

وذكرت صحيفة “السبيل” الأردنية الاثنين على موقعها الإلكتروني، أن اعتقال أيمن البلوي جاء في إطار حملة الاعتقالات التي تنفذها السلطات الأمنية في صفوف السلفيين الجهاديين في أعقاب أحداث العنف التي وقعت في مدينة الزرقاء يوم الجمعة الماضي خلال اعتصام للسلفيين.
ونقلت الصحيفة المقربة من الحركة الإسلامية عن عمار البلوي شقيق المعتقل، قوله إن “8 سيارات تابعة للأمن جاءت إلى منزل شقيقي الكائن في جبل النزهة، في تمام الساعة 12 ليلاً من يوم الجمعة الماضي، حيث تم اعتقاله دون إبداء الأسباب”.

ووفق الصحيفة، فإنه كان من المفترض أن يلقي البلوي كلمة في اعتصام السلفية الجهادية بالزرقاء، لكنه لم يحضر إلى موقع الاعتصام.

وكان أيمن البلوي الذي شارك في معظم اعتصامات السلفية الجهادية في فبراير الماضي طالب بإطلاق سراح جميع المعتقلين الإسلاميين، محذرًا من خطوات تصعيدية في حال عدم الاستجابة لهذا المطلب.

وكان مئات الاشخاص من أسر وأقارب سجناء إسلاميين في الاردن نفذوا الشهر الماضي ثلاثة اعتصامات أمام مقر رئاسة الوزراء في عمّان للمطالبة بالافراج عن أبنائهم.

ووفقا لمصادر أمنية، يتراوح عدد سجناء التنظيمات الإسلامية في الأردن مابين 84 و90 سجينًا موزعين على ثلاثة سجون.

ومن بين هؤلاء عصام البرقاوي الشهير بـ محمد المقدسي، منظّر التيار السلفي بالأردن، الأب الروحي لأبو مصعب الزرقاوي، زعيم “تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين” الذي قتل بالعراق في عام 2006.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*