الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » عودة المواجهات في طاجكستان مع الجماعات المسلحة

عودة المواجهات في طاجكستان مع الجماعات المسلحة

أعلنت وزارة الداخلية في طاجيكستان السبت، مقتل 15 إسلاميًا ، من بينهم أحد القادة المسلحين في شرقي البلاد، خلال عملية أطلقتها قوات الأمن منذ يوم الخميس الماضى.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن متحدث باسم الوزارة “قتل 15 متمردا بينهم القائد عبد الله مولو”، وأشار إلى أنه خلال العملية قتل “المتمردون” مدنيين اثنين وجنديا طاجيكيا.

وكان مصدر بوزارة الداخلية أعلن الجمعة بدء القوات الحكومية بعملية الخميس معززة بالمدفعية ومروحيات مقاتلة على بعد 140 كلم شرق دوشانبي في وادي راشت. وأفاد المصدر نفسه في محصلة أولية مقتل تسعة إسلاميين مفترضين.

وتحمل السلطات الطاجيكية القائد عبد الله مولو، مسئولية الهجوم على قافلة عسكرية في سبتمبر 2010 قضى فيه 25 شخصا.

وينفذ الجيش الطاجيكي منذ سبتمبر الماضي عملية عسكرية كبيرة في وادي رشت، في أعقاب سلسلة من الهجمات على القوى الأمنية نسبتها السلطات إلى مجموعات إسلامية ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى.

وتشهد طاجيكستان التي تسكنها غالبية من المسلمين وتعد من أفقر الدول التي ظهرت بعد انهيار الاتحاد السوفيتي قبل نحو عقدين، وضعا غير مستقر منذ التوصل إلى اتفاق سلام في العام 1997 بين السلطة والمقاتلين الإسلاميين إثر حرب اهلية خلفت 150 ألف قتيل.

وفي نهاية أغسطس الماضي فر نحو 25 من الإسلاميين الذين تزعم السطات انهم مرتبطون بـ “القاعدة” من السجن بعد أن قتلوا ستة حراس وتوجهوا إلى وادي رخت بحسب السلطات الطاجيكية.

ومنذ ذلك وقع هجومان مطلع سبتمبر الماضي، الأول كان عملية تفجيرية استهدفت مقرا للشرطة في خودجند أوقعت قتيلين و25 جريحا، والثاني تمثل بانفجار عبوة ناسفة استهدفت ملهى ليليا في العاصمة دوشانبي أوقعت سبعة جرحى.

وذكرت آنذلك جماعة تطلق على نفسها اسم “جماعة أنصار الله” أنها نفذت التفجير في مدينة خودجند انتقاما لهجمات ضد مسلمين.

وتلقي السلطات الطاجيكية بمسئولية الهجمات على “الحركة الاسلامية في طاجيكستان” التي صنفتها الولايات المتحدة على أنها جماعة “إرهابية”. وظهرت هذه الحركة في أواخر التسعينات في طاجيكستان بهدف الإطاحة بالرئيس اسلام كاريموف وإقامة دولة اسلامية في الجمهورية السوفياتية السابقة.

وانتقلت الجماعة بعد ذلك إلى شمالي أفغانستان في ظل حكم “طالبان”، وكان يعتقد أنه تم القضاء عليها في حملة القصف العنيفة التي شنها حلف الأطلسي في بداية الغزو الأمريكي في أواخر 2001. ولطاجيكستان حدود يبلغ طولها نحو 1340 كلم مع أفغانستان.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*