الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » انشقاق ضباط عن الجيش السوري

انشقاق ضباط عن الجيش السوري

أكد شهود عيان فى درعا أن أربعة ضباط بينهم ضابطان برتبة مقدم وآخران برتبة نقيب ومعهم عشرة جنود قد انشقوا عن الجيش السورى.

وأوضح الشهود أن هؤلاء الضباط والجنود رفضوا الانصياع لأوامر قيادة الفرقة الرابعة التى يقودها “ماهر الأسد” شقيق رئيس النظام السورى.

وقال شهود العيان: “اشتباكات وقعت بين قوات الجيش وقوات الأمن حين رفض بعض ضباط الجيش الانصياع إلى أوامر قوات الأمن بمنع إسعاف الجرحى”.

وكانت الناشطة السورية “سهير الأتاسى” قد قالت: “السلطات تشن حرب إبادة على الحركة المطالبة بالديمقراطية”.

وانطلقت نداءات استغاثة أطلقت من مآذن المساجد، بعدما اقتحمت قوات الأمن المنازل وأطلقت النار على خزانات المياه لحرمان الناس من المياه.

وتقول جماعات حقوقية إن قوات الأمن قتلت أكثر من 350 مدنيًا منذ بدء الاحتجاجات الشعبية في الشهر الماضي. وقتل ثلث الضحايا خلال الأيام الثلاثة الماضية مع اتساع حجم ونطاق ثورة شعبية ضد الرئيس بشار الأسد.

وقتل الجمعة 100 شخص على الأقل وهو أعلى عدد من القتلى يسقط في يوم واحد منذ اندلاع الاحتجاجات قبل خمسة أسابيع حيث أطلقت قوات الأمن النار على المتظاهرين المطالبين بالإصلاحات السياسية وإنهاء الفساد في بلادهم التي تحكمها أسرة الاسد منذ 41 عاما. وقتل 12 شخصا على الأقل السبت خلال جنازات حاشدة لمتظاهرين قتلتهم قوات الأمن.

-- مفكرة الاسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*