الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » موكب أردوغان يتعرض لهجوم ومقتل شرطي

موكب أردوغان يتعرض لهجوم ومقتل شرطي

  قال رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان الأربعاء إن شرطياً قتل وأصيب آخر بجروح عندما تعرض موكبه لهجوم بينما كان يقوم بجولة في إطار حملة انتخابية لحزبه استعداداً للانتخابات التشريعية المقبلة.

ولم يكن أردوغان في الموكب عندما تعرض للهجوم، بل كان قد توجه إلى محطته التالية بطائرة مروحية، بحسب ما نقلت شبكة تلفزيون “أن تي في” NTV.

ووقع الهجوم في شمال تركيا، بين مدينتي كاستومانو وجانكري، حيث كان رئيس الوزراء التركي يحضر من أجل حملة حزبه “حزب العدالة والتنمية” الانتخابية،
والقى أشخاص مجهولون قنبلة يدوية باتجاه حافلة كانت ضمن الموكب أثناء عودتها إلى ولاية جانكري بعد مرافقتها لحافلة انتخابية تابعة لرئيس الوزراء ما أدى إلى مقتل شرطي وإصابة اثنين آخرين بجروح، وفقاً وكالة أنباء جيهان التركية.

“وقال أردوغان ” هذه العقول السوداء التي لا تؤمن بالصراع الديمقراطي، هؤلاء الإرهابيين هذه القوى الانفصالية تعتقد أنها تستطيع تحقيق النتائج بهذه الطريقة بدلاً من أن تكون عبر صناديق الاقتراع.”

من جانبها، قالت وكالة أنباء الأناضول إن مسلحين أطلقوا النار على الحافلة ثم ألقوا بقنبلة باتجاهها ما أدى إلى اشتعال النيران فيها، مشيرة إلى مقتل شرطي في الهجوم الأول، بينما احتمى الثاني خلف الحافلة.

واشتباك عناصر من الأمن مع المسلحين، الذين تمكنوا من الفرار، فيما فرضت إجراءات أمنية مشددة في المنطقة، وقامت فرق من القوات المسلحة بعملية مطاردة للمسلحين.
يشار أن الانتخابات التشريعية في تركيا ستجري في الثاني عشر من يونيو/حزيران القادم.

-- سي إن إن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*