الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » البحرين : اتهامات بالخيانة لنواب شيعة

البحرين : اتهامات بالخيانة لنواب شيعة

دعا نواب سلفيون في البرلمان البحريني السلطات إلى محاكمة نواب شيعة سابقين بتهمة الخيانة، بعد أن كشف موقع “ويكيليكس” عن وثائق ترجح انعقاد لقاءات سرية بين جمعية “الوفاق” كبرى جماعات المعارضة الشيعية بالبحرين والسفارة الأمريكية في المنامة.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن بيان أصدرته جمعية “الأصالة الإسلامية”- التي تمثل التيار السلفي بالبحرين- وصفها جمعية الوفاق التي تشغل نحو نصف مقاعد البرلمان المؤلف من 40 مقعدا، بأنها “أصبحت خنجرا مسموما في خاصرة المملكة”، وذلك في أعقاب نشر البرقيات الدبلوماسية الأمريكية المسربة.

وكان النواب الشيعة من أعضاء “جمعية الوفاق” أعلنوا استقالاتهم من عضوية البرلمان في فبراير الماضي في ذروة الاحتجاجات الشيعية والتي استمرت لعدة أسابيع قبل أن تحظرها السلطات بإعلان حالة الطوارئ في أواخر مارس الماضي.

وأضافت جمعية “الأصالة”: “فوجئنا بالحجم الضخم للتعاون بين الوفاق والأمريكيين…

ولهذا فإن البرقيات قدمت خدمة جليلة للشعب البحريني وللغافلين عن حقيقة الوفاق، وأوضحت تفاصيل المشروع الخطير الذي تتبناه وتسعى لفرضه على بلادنا”.

وتابعت “أثبتت اللقاءات السرية أن الوفاق ليست معارضة طبيعية لها مطالب سياسية مشروعة، بل تنظيم عقائدي/طائفي له مشروع خياني بحق البحرين”، واستدركت قائلة: “نستنتج من اللقاءات أن الوفاق ليست فقط وكيلة المشروع الإيراني في البحرين، بل وكيلة للمشروع الأمريكي أيضا”.

وقالت إن مثل تلك الاجتماعات تكشف عن مدى “التآمر” الخارجي ضد البحرين من قبل قوى مثل الولايات المتحدة وبريطانيا وإيران وآخرين.

وأعلنت جمعية “الوفاق” الشيعية بعد أن قدم نوابها استقالاتهم رسميًا من البرلمان رفضها إجراء حوار سياسي مع السلطة إلا بعد استقالة الحكومة، بعد أن شهدت البحرين أسوء اضطرابات تمر بها منذ التسعينات بعد أن نظمت الطائفة الشيعية منذ 14 فبراير الماضي تجمعات على مدى أسابيع.

ويتألف مجلس النواب من أربعين مقعدا كانت “جمعية الوفاق”، التي تمثل التيار الشيعي الرئيس في البلاد تسيطر على 18 منها.

وقد تم الدعوة لانتخابات فرعية لملء المقاعد الشاغرة في 24 سبتمبر على أن تنظم دورة ثانية في الأول من أكتوبر.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*