الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » المجلس العسكري المصري يحاول إصدار قانونا لوأد الفتنة

المجلس العسكري المصري يحاول إصدار قانونا لوأد الفتنة

قرر المجلس العسكري إصدار قانون بتشكيل ”مجلس العدالة الوطنية”، الذى يجمع رجال دين مسيحيين ومسلمين ومستشارين قانونيين ومُفكرين من الجانبين للتعامل مع أحداث الفتنة الطائفية والعمل على وأدها وإزالة أسباب الاحتقان الطائفي .

جاء ذلك خلال الندوة التى نظمتها القوات المسلحة، صباح الاثنين، تحت عنوان ”الاعتدال والوسطية في الإسلام والمسيحية، بحضور عدد كبير من رجال الدين الإسلامي والمسيحي وعدد من المفكرين.

ويشكل المجلس عددا من لجان الإنذار التي ستكون من مهامها التنبؤ بالأحداث الطائفية والتوتر بين المسلمين والمسيحيين قبل تفاقمها وتحولها إلى فتنة طائفية .

وأكد الجيش أن المجلس الجديد سيعمل على حل المشكلات الطائفية وقضايا التمييز الطائفي بشفافية كبيرة وإذا استدعى الأمر سيتم إحالة المشكلات إلى النيابة ليتولى القضاء الفصل فيها ومعاقبة المخطئين أيا كانت ديانتهم , وفقا لمصراوي.

وأكد الجيش أن المقر الرئيسي لمجلس العدالة الوطنية سيكون القاهرة الكبري، وسيكون له فروعاُ بمحافظات الصعيد والاسكندرية؛ حيث أن هذه المحافظات قد شهدت في السنوات الأخيرة أحداث فتنة طائفية.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*