السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » جماعة بوكو حرام تعلن مسؤوليتها عن عمليات في نيجيريا

جماعة بوكو حرام تعلن مسؤوليتها عن عمليات في نيجيريا

‎أعلنت جماعة إسلامية في أقصى شمال شرق نيجيريا أمس مسئوليتها عن هجمات منسقة بالقنابل أدت إلى قتل 16 شخصًا على الأقل، وذلك بعد ساعات من إداء الرئيس جودلاك جوناثان اليمين الدستورية.

وأعلن متحدث باسم جماعة بوكو حرام وفق إذاعة بي بي سي الناطقة بالهوسا أن الجماعة زرعت القنابل التي انفجرت في حانات في بلدات بوتشي وزاريا وزوبا في ساعة متأخرة من مساء الأحد.

وتقف جماعة بوكو حرام وراء سنوات من الهجمات في مدينة ميدوجوري الواقعة في شمال شرق نيجيريا.

وأخبر المتحدث بي بي سي أن الجماعة لا تؤمن بالدستور النيجيري وكرر دعوة لفرض تطبيق أحكام الشريعة الإسلامية على نطاق اوسع.

وقال أبو زيد: “إننا نفعل ما نفعله لمحاربة الظلم، وإذا كفوا عن أساليبهم الشيطانية في فعل الأشياء والظلم فإننا سنوقف ما نفعله”.

ولم تصدر الحكومة وأجهزة الأمن النيجرية تعليقًا علنيًا عمن يقف وراء تلك الهجمات، مشيرة إلى أن تحقيقات تجري في هذا الأمر.

-- مقكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*