السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » جمعة العشائر في سوريا تحشد الثوار من جديد

جمعة العشائر في سوريا تحشد الثوار من جديد

دعا ناشطون سوريون على شبكة الإنترنت إلى التظاهر مجدداً يوم الجمعة المقبل ضد نظام الرئيس بشار الأسد في ما أطلقوا عليه اسم “جمعة العشائر”.

ونشر الناشطون على صفحة “الثورة السورية ضد بشار الأسد 2011” على موقع “فيسبوك” دعوة إلى التظاهر في “جمعة العشائر” يوم الجمعة المقبل في العاشر من يونيو ،ورفعوا شعار “العشاير مع كل ثاير”.

وحملت الدعوة شعارات رددها متظاهرون سوريون خلال أيام الجمعة التي توالت منذ انطلاق موجة الاحتجاجات الشعبية ضد نظام الأسد في 15 مارس الماضي، وهي “الشعب يريد إسقاط النظام” و”سلمية وحدة وطنية”.

وتأتي الدعوة في ظلّ الحملة المكثفة التي تشنها قوات الأمن السورية في منطقة جسر الشغور في محافظة إدلب في شمال شرق البلاد، التي تشهد نزوحًا من قبل سكانها فرارًا من عملية عسكرية واسعة النطاق تنفذها قوات الأسد.

نزوح سكان جسر الشغور

فقد أفاد رئيس المرصد السوري لحقوق الأنسان رامي عبد الرحمن بأن سكان مدينة جسر الشغور في شمال غرب سوريا واصلوا الفرار من المدينة خشية عملية عسكرية واسعة النطاق لقوات النظام السوري، مشيرا إلى أن قوات عسكرية شوهدت على بعد 15 كلم من جسر الشغور.

وأضاف عبد الرحمن في اتصال هاتفي مع “فرانس برس” في نيقوسيا: “مدينة جسر الشغور الواقعة في محافظة ادلب والتي يقطنها خمسون الف شخص باتت مقفرة”.

ووصلت مجموعة من 122 لاجئا هربا من قمع النظام السوري تضم خصوصا نساء واطفالا، ليلا إلى جنوب تركيا المحاذي للحدود مع سوريا. وينحدر معظم هؤلاء من جسر الشغور حيث يقوم الجيش بعمليات تمشيط منذ السبت.

فيما نقل عشرات المصابين السوريين في الايام الاخيرة الى مستشفيات تركية.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*