الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » قائد جيش حركة طالبان في مصر يتقدم بالطعن في قضيته

قائد جيش حركة طالبان في مصر يتقدم بالطعن في قضيته

قررت محكمة النقض العسكرية في مصر اليوم الثلاثاء 28 يونيو/حزيران قبول الطعن المقدم من كل من المهندس محمد الظواهري الشقيق الأصغر لزعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري وعبدالعزيز الجمل قائد جيش حركة طالبان، واللذين سبق وأصدرت المحكمة العسكرية العليا حكمًا غيابيًا بإعدامهما في عام 1998 في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”العائدون من ألبانيا” والتي تحمل رقم 8/98 جنايات عسكرية، وكذلك قبول طعن المتهم الثالث في نفس القضية علاء سرحان والذي صدر حكم ضده بالسجن 7 سنوات.
 
وأكد ممدوح إسماعيل، المحامى وعضو هيئة الدفاع عن المتهمين، لـ “العربية نت” أن قبول الطعن أمام محكمة النقض العسكرية يعني إعادة محاكمة المتهمين مرة ثانية .

 وأضاف أن هيئة الدفاع ستتقدم بطلب لمعرفة الدائرة الجديدة التي ستعاد فيها إجراء المحاكمة.
 
والجدير بالذكر أن السلطات المصرية كانت قد أعادت اعتقال شقيق الظواهري في 19 مارس/ آذار الماضي بعد إصدار العفو عنه بعد ثورة يناير لحين التقدم بالطعن على حكم الإعدام السابق.
 
وهناك قضية مرفوعة أمام القضاء حاليا مقدمة من محامي الظواهري لمحاكمته أمام الطبيعي وليس العسكري .

اتهامات ملفقة

وعقب القرار قال عبد الرحمن نجل محمد الظواهري الشقيق ا[صغر لزعيم تنظيم القاعدة فى تصريحات خاصة لـ”للعربية.نت” إن قرار المحكمة العسكرية بإلغاء حكم الاعدام على والدة واعادة محاكمتة من جديد أمرا طبيعيا جدا.

 وأضاف “أن القضية منظورة أمام القضاء العسكرى رغم سقوط شرعيته دستوريا بعد التعديلات الدستورية الأخيرة التى أقرها المجلس الأعلى للقوات المسلحة بناء على استفتاء شعبى متسائلا لماذا تعاد محاكمة والدى أمام قضاء عسكرى استثنائى وليس طبيعى.
 
وقال لقد أدلى جميع الشهود المتهون فى القضية بشهادتهم أمام هيئة المحكمة إن الظواهرى ليس له أى علاقة بالقضية وأنهم سمعوا ضباط أمن الدولة أثناء قيامهم بتعذيب المتهمين يقولون سوف نلفق تهمة على مقاس الظواهرى لحرق قلب شقيقه أيمن.

 واعتبر نجل الظواهرى ان كل الاتهامات الموجهة لوالده الأن ليس لها أى محل من الاعراب خاصة بعد اثبات شهادة الشهود وعدم وجود اى احراز فى القضية لا سلاح ولا حتى قطعة خشب وجميع الاتهامات الان مستندة الى اقوال ضباط امن الدولة فى حين ان هذا الجهاز سقطت شرعيته وتم حله.

 وأكد أن المحامى نزار غراب يتابع حاليا القضية المرفوعة لمحاكمته أمام القضاء الطبيعي وليس العسكري والتى حددت لها جلسة 27 من الشهر القادم.

-- العربية نت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*