الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » اعتداء على محكمة أنجوشية بالقنابل تُعيد قضية الشيشان

اعتداء على محكمة أنجوشية بالقنابل تُعيد قضية الشيشان

تعرضت محكمة في جمهورية أنجوشيا في القوقاز لهجوم بقاذفة قنابل وعبوات متفجرة، ما تسبب بأضرار كبيرة في مبنى المحكمة، بحسب ما أعلنت الشرطة المحلية السبت.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن بيان للشرطة المحلية، إن الهجوم استهدف مساء الجمعة محكمة مدينة مالجوبك. وأضافت “في حوالى الساعة 23,50 (بالتوقيت المحلي) أطلق مهاجمون لم تعرف هوياتهم النار مرتين على محكمة المدينة مستخدمين قاذفة قنابل على ما يبدو”.

وأوضحت الشرطة أنه “قبالة المبنى وعلى بعد 16 مترا، فجروا عبوة ناسفة يدوية الصنع توازي قوتها قوة 10 كلج من مادة تي.إن.تي”. وأشارت إلى أن الهجوم لم يتسبب “لا في سقوط جرحى أو قتلى”، فيما لحقت بالمبنى “أضرار كبيرة”.

ولم تعلن بعد جهة مسئوليتها عن الهجوم في أنجوشيا البلد المجاور للشيشان والذي يعيش فيه عشرات الآلاف من اللاجئين الذين نزحوا من الشيشان هربًا من الاضطهاد الروسي لسكان الإقليم المسلمين والمطالبين بالانفصال عن روسيا.

وبعد الحرب الشيشانية الأولى (1994-1996) بين القوات الاتحادية الروسية والمجاهدين، امتد نطاق الهجمات خارج الحدود الشيشانية وتحول في منتصف سنوات الألفين إلى حركة إسلامية مسلحة ناشطة في كل أنحاء شمال القوقاز. وتقع هجمات تستهدف الشرطة ومسئولين حكوميين بشكل يومي تقريبا، ويهدف المهاجمون إلى إقامة إمارة إسلامية بمنطقة القوقاز.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*