الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مقتل عناصر من القاعدة على حدود الجزائر مع النيجر وليبيا

مقتل عناصر من القاعدة على حدود الجزائر مع النيجر وليبيا

قتل سبعة مسلحين ينتمون الى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي خلال محاولتهم العبور من النيجر الى ليبيا عبر الحدود المشتركة مع الجزائر في عمق الصحراء.

وقالت مصادر صحافية اليوم نقلا عن مصدر عسكري ان قوة من الجيش الجزائري تصدت لثلاث سيارات على متنها عدد من المسلحين الأجانب واشتبكت معهم على مثلث حدودي مشترك بين الدول الثلاث في منطقة منطقة (تيسديرين) أقصى جنوب الجزائر.

وذكر المصدر أن قوات الجيش دمرت سيارتين ونجحت في السيطرة على السيارة الثالثة وعلى ستة رشاشات وقاذف صاروخي وذخيرة مختلفة كما حصلت على وثائق مهمة ذات صلة بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي.

وأوضح أن الاشتباك أدت الى اصابة ثلاثة من عناصر الجيش بجروح نقلوا على اثرها الى المستشفى, وفقا لوكالة الانباء الكويتية.

ويعتقد ان المسلحين الذين تم القضاء عليهم كانوا بصدد نقل أسلحة أو تموين عسكري الى مراكز تواجد القاعدة في منطقة الساحل.

وبهذه العملية يرتفع عدد مسلحي تنظيم القاعدة الذين تم القضاء عليهم منذ تعزيز القوات الجزائرية تواجدها على الحدود مع ليبيا 27 مسلحا.

ودفعت الجزائر بقوات عسكرية كبيرة لتشديد مراقبة الحدود مع ليبيا لمنع تسلل المسلحين وانتقال السلاح من ليبيا الى التنظيم المسلح الذي ينشط على تخوم منطقة الساحل.

ومن جانب آخر أصيب اليوم 11 جنديا من الجيش حالة بعضهم خطرة عندما انفجرت قنبلتان قرب ثكنة عسكرية ببلدة القادرية بولاية البويرة شرقي البلاد.

وذكرت مصادر أمنية أن القنبلتين تم تفجيرهما عن بعد من قبل مسلحين يعتقد انهم كانوا يراقبون حركة العسكريين في الثكنة.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*