الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » فجر عروس البحر ) لتحرير طرابلس

فجر عروس البحر ) لتحرير طرابلس

 أفادت مصادر الثوار في ليبيا أن عملية “فجر عروس البحر” الحاسمة لتحرير طرابلس انطلقت الليلة الماضية. وشهدت العاصمة عمليات، أبرزها في محيط سجن بوسليم المركزي وفي شارع النصر.

وأعلن الثوار الليبيون أنهم باتوا يسيطرون على مدينة الزاوية الواقعة على بعد 40 كيلومتراً غرب طرابلس، ولاحظ مراسل لوكالة الأنباء الفرنسية أن الثوار سيطروا على مستشفى المدينة الذي كان آخر مبنى كبير تتمركز فيه قوات القذافي.

وهتف الثوار “الزاوية تحررت” بعد أن سيطروا على مستشفى المدينة الضخم الذي كان لا يزال يحمل صور الزعيم الليبي والأعلام الخضراء.

وكان الثوار قد أعلنوا في وقت سابق سيطرتهم على مدينة زليتن الواقعة على بعد 150 كيلومتراً إلى الشرق من العاصمة طرابلس.

وقال مسؤول في المركز الإعلامي للمجلس العسكري في مصراتة لوكالة “فرانس برس” إن زليتن باتت تحت سيطرة المقاتلين.

كما أعلن الثوار أسر العقيد عمران علي بن سليم مسؤول الاستخبارات في المدينة.

انشقاق عبدالسلام جلودعلى صعيد آخر, نقلت “العربية” عن مصادر بين الثوار في ليبيا، مساء أمس الجمعة، أن عبدالسلام جلود، أحد القيادات التاريخية وأحد المقربين السابقين من العقيد معمر القذافي، انشق عن النظام.

وقال متحدث باسم المعارضة إن جلود، الرجل الثاني في ليبيا سابقاً، لجأ إلى المنطقة التي يسيطر عليها المعارضون في الجبال الغربية بليبيا.

وكان جلود عضواً في المجلس العسكري الذي قام بانقلاب عام 1969 الذي أدى إلى وصول معمر القذافي إلى السلطة، وكان يعتبر الرجل الثاني في القيادة الليبية قبل أن يغضب منه القذافي في التسعينات.

وقال مسعود علي، وهو متحدث محلي باسم المعارضين، إن جلود موجود بالتأكيد في الزنتان. وأضاف أنه تحت سيطرة المجلس العسكري هناك.

-- العربية نت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*