السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » طالبان تتبنى عملية تفجير في هلمند

طالبان تتبنى عملية تفجير في هلمند

أفادت مصادر أمنية بقتل ما لا يقل عن أربعة أشخاص وإصابة 21 آخرين بجراح إثر تفجير نفذه مهاجم بالقرب من مقر حاكم إقليم هلمند جنوب أفغانستان.

وبحسب وسائل إعلام أفغانية قال مسئولون محليون: إن مهاجمًا فجَّر سيارته المفخخة عند الساعة 11:50 دقيقة صباحًا بالتوقيت المحلي للبلاد، بالقرب من مقر حاكم هلمند في منطقة شوقي مخابرات في لاشكاراج.

وقال ناطق باسم حاكم هلمند: “أربعة أشخاص على الأقل قتلوا، وجرح 21 آخرون بينهم 10 من أفراد الجيش و5 من الشرطة و6 مواطنين في الهجوم الذي وقع أيضًا بالقرب من فرع لبنك “كابول” عندما كان جنود أفغان يقبضون رواتبهم”.

وأكدت وزارة الداخلية في كابول عدد القتلى بينما أعلنت حركة طالبان مسئوليتها عن تنفيذ التفجير.

وقال ناطق باسم طالبان: “الهجوم ناجم عن تفجير سيارة مفخخة تحتوي على 500 كيلوجرام من المتفجرات، وأوقع كثيرًا من الخسائر في صفوف قوات الأمن الأفغانية”.

6 قتلى جنوب غرب أفغانستان:

إلى ذلك قتل ستة أشخاص من عائلة واحدة اليوم السبت على أيدي مسلحين في جنوب غرب أفغانستان.

وقال قائد شرطة إقليم نيمروز عبد الجبار بوردللي: إن عملية قتل الأشخاص الستة جرت بمدينة زاراج عاصمة الإقليم.

وأضاف بوردللي: “مجهولون هاجموا منزل نياز محمد خلال الليل وقتلوا ستة أفراد وتركوا طفلاً في الثالثة من عمره حيًّا”.

وأشار قائد الشرطة إلى أن الدافع وراء ارتكاب هذه الجريمة جنائي ناجم عن حالة عداء شخصي ولا علاقة لها بحركة طالبان الحالية في أفغانستان.

 

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*