الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مخابرات التشيك ساهمت في العثور على ابن لادن

مخابرات التشيك ساهمت في العثور على ابن لادن

 أعلن جهاز المخابرات العسكرية التشيكية أنه قدَّم في العام الماضي لحلفائه معلومات “ملائمة” أدت إلى تصفية أسامة بن لادن زعيم “القاعدة” الذي قتلته وحدة أمريكية خاصة في الثاني من مايو ببلدة أبوت آباد الباكستانية.

وأوضحت في تقريرها السنوي الذي نشر مساء الجمعة في براغ، ونشر على الإنترنت أن جهاز المخابرات “حصل في العام العام 2010 عبر مصادره الخاصة على معلومات حول تنقل ومكان إقامة إرهابيين مهمين”.

وبعدما اعتبر محللون أن هذه المعلومات “ملائمة” نقلت “إلى مراكز مخابرات شريكة وأدت بالتالي إلى إلقاء القبض على أكثر الأشخاص المطلوبين في العالم”. ولم يقدم التقرير الذي نشر قبل يومين من الذكرى العاشرة لهجمات 11 سبتمبر في الولايات المتحدة أية إيضاحات إضافية، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما أكد مقتل “ابن لادن” في عملية سرية نفذتها القوات الأمريكية الخاصة خارج العاصمة الباكستانية إسلام آباد.

وقال: إنه أصدر أوامره لاقتناص “ابن لادن”، بعد جمع معلومات استخباراتية وافية، باستهداف مجمع في أبوت آباد بمشارف إسلام آباد، في عملية دقيقة لم يصب فيها أي من عناصر القوة المهاجمة.

لكنَّ المسئولين الأمريكيين رفضوا الكشف عن تفاصيل العملية. ويقول المسئولون: إن “ابن لادن” الذي لم تظهر جثته إلى العلن حتى الآن قامت القوات الأمريكية بدفنه في البحر من على ظهر حاملة طائرات أمريكية في شمال بحر العرب.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*