الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الناتو يلوّح بفزاعة التطرف الإسلامي !

الناتو يلوّح بفزاعة التطرف الإسلامي !

أعرب الأمين العام لمنظمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) أندرس فوج راسموسن عن خشيته من وقوع ليبيا تحت سيطرة ما دعاهم بـ “المتطرفين الإسلاميين”، وذلك إذا لم يتم تشكيل حكومة مستقرة على محمل السرعة.

وأضاف في مقابلة مع صحيفة “ديلي تليجراف” البريطانية نشرتها الثلاثاء: إن “المتطرفين الإسلاميين سيحاولون استغلال أي ضعف في ليبيا مع توجه البلد لإعادة بناء نفسه بعد 4 عقود من حكم العقيد معمر القذافي”.

وتابع قائلاً: “لا يمكننا استبعاد احتمال أن يحاول المتطرفون استغلال الوضع القائم في ليبيا حاليًا والاستفادة من الفراغ، لكننا نعتقد أن المجلس الوطني الانتقالي صادق في رغبته بنقل البلد إلى الديمقراطية، على ضوء المحادثات التي أجريناها معه”.

وأكد راسموسن أن الأمور “ستتحرك بسرعة إذا ما تم عزل القذافي، وأن حلف الأطلسي سينهي الحملة الجوية حالما يسمح الوضع بذلك”، وقال: “أعتقد أننا في المرحلة النهائية من هذه الحملة، لكن لا يزال هناك خطر يهدد السكان المدنيين في ليبيا وطالما أنه موجود سنواصل عملياتنا”.

وقال: إنه “لا يزال متفائلاً بشأن مستقبل ليبيا وانتقالها السلمي إلى الديمقراطية، لكن هذا التحرك سيكون صعبًا للغاية بسبب وجود الكثير من العقبات على طول الطريق”.

يذكر أن “الناتو” كان قد بدأ في شن غارات على أهداف تابعة لنظام العقيد المخلوع معمر القذافي في نهاية مارس بموجب قرار لمجلس الأمن لحماية المدنيين الليبيين بعد أن قمع انتفاضة شعبية ضد نظام حكمه المستمر منذ أكثر من أربعة عقود.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*