الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » فرار سوريون إلى لبنان خوفا من بطش النظام

فرار سوريون إلى لبنان خوفا من بطش النظام

فرّ حوالى أربعة آلاف سوري إلى لبنان المجاور بين مارس/آذار وسبتمبر/أيلول، في حين تشن السلطات في سوريا حملة قمع دامية ضد حركة الاحتجاج غير المسبوقة التي تهز البلاد، بحسب تقرير لوكالة فرانس برس اليوم السبت.

ونقلا عن تقرير لبرنامج الأمم المتحدة الانمائي نشر مساء أمس الجمعة، فإن أكثر من 3580 نازحا سوريا سجلتهم الأمم المتحدة حتى 7 سبتمبر/أيلول، منهم 600 في الأسبوع الأول من سبتمبر.

وقال التقرير “خلال الأسبوعين الأخيرين، دخل وافدون سوريون جدد إلى لبنان من بلدات هيت وتلكلخ وحمص حيث اندلعت صدامات”.

وأوضح أن “غالبية النازحين السوريين الذين فروا من قراهم في الأسابيع الأخيرة دخلوا إلى لبنان عبر معابر رسمية، ذلك أن السلطات السورية تفرض رقابة صارمة على المعابر غير الرسمية”.

وأعلن شهود عيان في شمال لبنان أنهم سمعوا عيارات نارية تطلق من الجانب السوري للحدود. وذكرت مصادر أمنية أيضا أن بعض النازحين مصابون بالرصاص.

وتؤكد الأمم المتحدة أن أكثر من 2600 شخص لقوا مصرعهم في سوريا في حملة القمع الدامية التي تشنها دمشق منذ منتصف مارس/أذار ضد حركة احتجاج غير مسبوقة على نظام الرئيس بشار الأسد.

-- العربية نت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*