السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » دعوات من مجاهيل الإنترنت للتظاهر والمسيرات في البحرين

دعوات من مجاهيل الإنترنت للتظاهر والمسيرات في البحرين

دعت المعارضة البحرينية إلى يوم ثالث على التوالي من المظاهرات اليوم الجمعة ومقاطعة الانتخابات التكميلية المقبلة للضغط من أجل إجراء إصلاحات سياسية، بينما وضعت الحكومة قوات الأمن في حالة تأهب لاحتواء الاحتجاجات.

ودعا نشطاء على الإنترنت إلى تنظيم مسيرة إلى دوار اللؤلؤة المدمر الآن والذي يخضع لحراسة مشددة بعدما شهد احتجاجات وحملات قمع عنيفة في فبراير/ شباط ومارس/ آذار الماضيين.

ودعا النشطاء لمقاطعة الانتخابات التكميلية المقررة غدا السبت، في 14 دائرة انتخابية من أصل 18 دائرة انسحب مرشحوها من المجلس النيابي على إثر أحداث جرت بالمملكة في فبراير/ شباط الماضي وخلفت حوالي ثلاثين قتيلا.

وتجرى الانتخابات بعد فوز أربعة مرشحين بالتزكية عقب انسحاب منافسيهم من المعركة الانتخابية في حين سيتنافس 64 مرشحا على باقي الدوائر الانتخابية الـ14.

السلطات حشدت قوات الأمن مستبقة دعوة النشطاء للمظاهرات (الفرنسية)

تحذيرات وتأهب

وأصدرت السلطات تحذيرات بعدم المشاركة في الاحتجاجات ونشرت قوات أمن إضافية، بينما أدانت الحكومة المقاطعة المقررة للانتخابات.

وقال المتحدث باسم وزارة الإعلام عبد العزيز مبارك الخليفة إن الخيار بمقاطعة الانتخابات شخصي، لكن أي محاولة لمنع الناس من الوصول إلى مراكز الاقتراع من شأنها عرقلة العملية الديمقراطية.

وأفادت إحدى الصحف المقربة من النظام الحاكم أن الحكومة تعتزم اتخاذ إجراءات عقابية في حق من سيتخلفون عن الإدلاء بأصواتهم في انتخابات السبت، ومن بينها حرمانهم من الوظائف الحكومية والخدمات العامة.

وترى جمعية الوفاق، وهي أقوى جماعة معارضة، أن تلك الإجراءات ترهب المواطنين. ووصفتها بأنها مشروع للجريمة المنظمة يتناقض مع المبادئ الأساسية للإنسانية ومع حرية الرأي والتعبير.

وقد استبقت السلطات المظاهرات المتوقعة اليوم، وقامت بنشر قوات الأمن وقوات الحرس الوطني في مناطق مختلفة، وعززت وجودها في محيط ميدان اللؤلؤة وأغلقت مداخله.

ونقلت الأجهزة الأمنية العديد من الآليات والتعزيزات العسكرية إلى ميدان اللؤلؤة الذي يسعى المحتجون للوصول إليه بعد ما أزالته السلطات في مارس/ آذار الماضي بعد فضها اعتصام المتظاهرين فيه بالقوة.

-- الجزيرة نت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*