السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » اليابان تحتاط لهجمات الإنترنت ( الحرب الخفيّة )

اليابان تحتاط لهجمات الإنترنت ( الحرب الخفيّة )

ذكرت صحيفة نيكي التجارية اليوم الأحد أن اليابان تعتزم العمل بشكل أوثق مع شركات خاصة من خلال اقتسام المعلومات بشأن الهجمات على الإنترنت, وذلك بعد تعرض شركة ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة للاختراق.

وأضافت الصحيفة -دون الإشارة إلى مصدر- أن الحكومة تعتزم أيضا التصديق على معاهدة دولية بشأن جرائم الإنترنت.

وضغطت الولايات المتحدة على اليابان الآونة الأخيرة للقيام بمزيد من التحركات ضد هجمات الإنترنت, بعد أن أعلنت ميتسوبيشي التي تعمل بشكل وثيق مع شركة بوينغ في سبتمبر/ أيلول عن تسرب معلومات عن شبكتها الإلكترونية.

وقالت الصحيفة إن طوكيو تفكر في أن تطلب من شركات خاصة، من بينها شركات المرافق وتشغيل القطارات والمقاولات الدفاعية وصناعة السيارات والإلكترونيات, التوقيع على اتفاقية مع هيئات عامة لاقتسام المعلومات بشأن هجمات الإنترنت.

وأضافت أنه فور تطبيق الاتفاقية ستتقاسم الحكومة والهيئات العامة على نحو واسع المعلومات بشأن مثل هذه الهجمات دون تحديد أي الشركات المستهدفة.

وقالت الصحيفة إن الحكومة تعتزم أيضا التصديق على اتفاقية جرائم الإنترنت التي تتعامل مع اختراقات أمن الشبكات وجرائم الإنترنت الأخرى, من خلال إنشاء شبكة دولية لتوفير المساعدة للمحققين عالميا.

-- الجزيرة نت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*